تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بريطانيا: "انتخابات عامة قبل البريكسيت كارثة" والمعارضة تطالب باستفتاء ثان

تيريزا ماي
تيريزا ماي أ ف ب

اعتبر وزير الصحة البريطاني أن إجراء انتخابات عامة في بريطانيا قبل خروجها من الاتحاد الأوروبي قرار جنوني ستكون تداعياته كارثية على البلاد وعلى حزب المحافظين الحاكم. في حين طالب زعيم حزب العمال المعارض بضرورة معرفة الرأي العام البريطاني مرة أخرى بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد عبر إجراء انتخابات عامة أو استفتاء ثان. كما أعلن كل من مات هانكوك وجيريمي كوربين ترشحه لخلافة رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

إعلان

قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك لصحيفة "تايمز" الاثنين إن إجراء انتخابات عامة قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيضر البلاد ويكون كارثة على حزب المحافظين الحاكم.

وقال هانكوك، الذي أعلن يوم السبت عزمه خوض السباق لخلافة رئيسة الوزراء تيريزا ماي، إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيتعين إتمامه من خلال البرلمان الحالي. وأضاف "الانتخابات العامة قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ستكون جنونا. سيكون ذلك سيئا لبلادنا وكارثيا لحزبنا".

كوربين: المطالبة باستفتاء ثان أو انتخابات بشأن بريكسيت

من جهة ثانية، قال زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين إن هناك ضرورة لمطالبة الرأي العام البريطاني مرة أخرى بإصدار حكمه بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إما من خلال انتخابات عامة أو استفتاء ثان.

وقال كوربين "مع تفكك المحافظين وعدم قدرتهم على الحكم ومع وصول البرلمان إلى طريق مسدود، سيتعين إعادة هذه القضية إلى الشعب، سواء من خلال انتخابات عامة أو استفتاء عام".

وأضاف "خلال الأيام المقبلة، سنجري محادثات في حزبنا وحركتنا ونفكر مليا في هذه النتائج على جانبي الخروج من الاتحاد الأوروبي".

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.