تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أفريقيا: الترجي التونسي يحرز اللقب في نهائي مثير للجدل ضد الوداد البيضاوي

أ ف ب

أحرز الترجي التونسي لقب دوري أبطال أفريقيا مساء الجمعة إثر فوزه على ضيفه الوداد المغربي. وتم إيقاف المباراة بعد ساعة من انطلاقها عندما كان أصحاب الأرض متقدمين بهدف دون رد، وبعد ما يزيد عن تسعين دقيقة من التوقف تم إعلان انتهاء المباراة بهذه النتيجة. وقبل أسبوع تعادل الفريقان بهدف لمثله في مباراة الذهاب التي أقيمت بملعب مولاي عبد الله في الرباط.

إعلان

سجل الجزائري يوسف بلايلي هدفا في الدقيقة 41، والذي كان كافيا ليتغلب فريقه الترجي التونسي على ضيفه الوداد البيضاوي المغربي في لقاء الإياب من الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا على ملعب رادس بضواحي العاصمة التونسية.

للمزيد: عودة على أحداث لقاء الترجي التونسي والوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا

وقد أوقف الحكم الغامبي بكاري غاساما المباراة بعد ساعة على انطلاقها تقريبا بينما كان الترجي متقدما بهدف وحيد، بعد أن رفض حكم اللقاء احتساب هدف للوداد ووجود عطل في تقنية الفيديو.

وبدأ الترجي المباراة بقوة وفرض ضغطا كبيرا على ضيفه المغربي، وسنحت له فرص كثيرة فشل لاعبوه في ترجمتها إلى أهداف بسبب التسرع حينا، وبسبب تألق حارس المرمى المغربي التكناوتي.

وعلى الرغم من انكفائهم في منطقتهم معظم مراحل الشوط الأول، شكل لاعبوا الوداد خطورة على مرمى الفريق التونسي في أكثر من مناسبة.

وبحلول الدقيقة 41 سدد يوسف بلايلي من أطراف منطقة الجزاء إثر تمريرة من أيمن بن محمد لتسكن الكرة المرمى مسجلا بذلك الهدف الوحيد في اللقاء.

ومع انطلاق شوط المباراة الثاني ضغط الوداد محاولا تعديل نتيجة المباراة، ونجح في هز الشباك عبر وليد الكرتي في الدقيقة 58، ولكن حكم اللقاء بكاري غاساما رفض احتساب الهدف لسبب غير واضح، وتوقف اللقاء بعدها بسبب رفض طاقم التحكيم العودة لتقنية الفيديو على الرغم من المطالبات المتكررة للاعبي الفريق المغربي وجهازه الفني. وسرت شائعات بأن هناك خللا في هذه التقنية.

ونزلت إدارتا الفريقين إلى أرضية الميدان بصحبة أعضاء من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم يتقدمهم رئيس الاتحاد أحمد أحمد في محاولة للتوصل إلى حل للمشكلة التي أدت لتوقف المباراة، الذي تواصل لأكثر من تسعين دقيقة، غادر على إثرها لاعبو الوداد أرض الملعب، ليعلن الحكم الغامبي نهاية اللقاء بفوز الترجي 1-0 على الوداد. ويتوج بذلك بطلا لدوري أبطال أفريقيا.

وبهذا حسم الفريق التونسي صراع البطولة لمصلحته بعد أن تعادل الفريقان ذهابا بهدف لمثله في العاصمة المغربية الرباط في لقاء الذهاب، ليرفع بذلك عدد ألقابه في المسابقة إلى أربعة، في المركز الرابع خلف الأهلي المصر (8 ألقاب) والزمالك المصري ومازيمبي الكونغولي (خمسة ألقاب لكل منهما).

فرانس24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن