تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

إرجاء الانتخابات في الجزائر.. مرحلة جديدة أم مناورة؟

اهتمت الصحف اليوم بإرجاء الانتخابات الرئاسية في الجزائر وبالضربات الجوية التي شنها الطيران الإسرائيلي على مواقع في سوريا. صحيفة نيويورك تايمز نشرت مقالا يفيد بأن ولي العهد الإماراتي محمد بن زايد يحظى بنفوذ كبير في واشنطن، والصحف البريطانية سلطت الضوء على زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى المملكة المتحدة.

إعلان

البداية من الجزائر، حيث قرر المجلس الدستوري تأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة في الرابع من الشهر المقبل ورفض ملفي الترشح اللذين كان قد تقدم بهما مرشحان غير معروفين لدى الرأي العام. الصحف الجزائرية تعلق على الخبر. صحيفة المجاهد قالت إن المجلس الدستوري اعتبر تنظيم الانتخابات مستحيلا في الظروف الحالية، وسيتعين على الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح تنظيم انتخابات جديدة. اعتبرت الصحيفة القرار غير مفاجئ وجاء تحت ضغط الحراك الشعبي المطالب بانتخابات تقطع مع ممارسات النظام السابق. ورأت الصحيفة أن سلمية الاحتجاجات في الجزائر وقرار المؤسسة العسكرية مرافقتها حتى تحقيق المطالب أسفرا عن هذه النتيجة الإيجابية. هذا القرار أشادت به الصحيفة واعتبرته مرحلة جديدة مع حالة الضبابية في الجزائر وتحقق تطلعات المواطنين إذا تم تغليب الذكاء والمنطق على المزايدات السياسوية والإيديولوجية.

نبرة صحيفة لوتومب جاءت مختلفة عن الصحيفة السابقة واعتبرت القرار استفزازا ومناورة أخرى للنظام الجزائري، وانتقدت الصحيفة تكليف الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح الذي يواجه رفضا شعبيا تكليفه بتسيير هذه المرحلة وبإدارة الانتخابات إلى حين انتخاب رئيس جديد، ونشرت الصحيفة مقابلة مع الباحث في علم الاجتماع ناصر دجابي يقول إن الحوار يبقى الحل الوحيد للخروج من الأزمة الحالية، وعلينا قبول ثقافة الحوار والتفاوض وقبول الآخر مهما كان توجهه السياسي. علينا الخروج من استراتيجية النظام التي دأب فيها على التقرير بمفرده، ويذَكر ناصر دجابي بكل القرارات التي يتخذها النظام منذ إلغاء العهدة الخامسة والتي لم يستمع فيها لرأي الشعب الجزائري.

في موضوع آخر، علقت صحيفة لوريون لوجور على صفحتها الأولى على سلسلة الغارات الجوية التي نفذها الجيش الإسرائيلي ضد مواقع في سوريا. الصحيفة نقلت أن هذه الغارات ضربت أهدافا قرب العاصمة دمشق ومنطقة القنيطرة الواقعة في الجنوب والتي تتضمن منطقة الجولان التي احتلت إسرائيل جزءا كبيرا منها وضمته إليها. صحيفة لوريون لوجور قالت إن إسرائيل دأبت ومنذ العام 2017 على ضرب مواقع إيرانية في سوريا لكن الضربات الأخيرة تأتي في سياق خاص يميزه التوتر بين إيران من جهة والولايات المتحدة وحلفائها العرب في المنطقة من جهة أخرى، وذكرت الصحيفة بالأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الخليج والتي تسببت في تصاعد التوتر بين إيران ودول خليجية وقالت الصحيفة إن إيران وعلى ما يبدو توظف وكلاءها في المنطقة لاختبار مدى صبر جيرانها لكن إسرائيل وحدها التي ردت لحد الآن.

طهران وواشنطن تتبادلان التصريحات حول إمكانية جلوسهما إلى طاولة المفاوضات. صحيفة العربي الجديد رأت أن البلدين منفتحان على الحوار لكنه حوار مغلف بالتصعيد وأشارت الصحيفة إلى كلام كل من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي قال فيه أمس إن بلاده مستعدة للتفاوض مع طهران من دون شروط مسبقة ورفض الأخيرة التفاوض مخافة وجود أهداف سرية للولايات المتحدة.. ورفضها لإجراء مفاوضات تحت الضغط.

صحيفة نيويورك تايمز نشرت مقالا حول ولي العهد الإماراتي محمد بن زايد تقول فيه إنه تمكن من تنمية نفوذ الإمارات العربية المتحدة من خلال محاكاة الولايات المتحدة والاقتداء بنموذجها. وقد بات الآن صاحب أجندة حربية خاصة به، ويبدو أن محمد بن سلمان أضعف منه والرئيس دونالد ترامب صار تبعاً له.

الرئيس دونالد ترامب يجري زيارة للمملكة المتحدة، في وقت تستعد فيه رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لمغادرة منصبها الجمعة المقبل بعد فشلها في تمرير اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي حول خروج بلادها منه. دونالد ترامب أبدى تأييده لخصمها بوريس جونسون ودعا إلى الخروج من الاتحاد الأوروبي حتى في حال عدم التوصل إلى اتفاق. صحيفة إندبندنت اختارت وضع بالون الرضيع الغاضب دونالد ترامب على الغلاف في إشارة إلى الجدل الذي تثيره زيارته ورفض ناشطين لسياساته ولاسيما المدافعين عن البيئة وعن المرأة، وقالت الصحيفة في الافتتاحية إنه من المتوقع خلال زيارته التي ستستمر لثلاثة أيام أن يتدخل في السياسة البريطانية أكثر لأنه يسعى إلى كسب تأييد سياسيين يشبهونه مثل الشعبوي زعيم حزب بريكست نايجل فاراج، لكن الصحيفة رجحت أن يلقى ترامب احتجاجات وانتقادات حادة من السياسيين البريطانيين هذا الأسبوع.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن