تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل ثمانية من عناصر الأمن بينهم ضابط إثر هجوم على نقطة تفتيش في سيناء المصرية

شرطيون في شوارع مدينة العريش في شمال سيناء في 27 تموز/يوليو 2018.
شرطيون في شوارع مدينة العريش في شمال سيناء في 27 تموز/يوليو 2018. أ ف ب

هاجمت مجموعة مسلحة صباح الأربعاء نقطة تفتيش أمنية تقع في شمال سيناء المصرية. المسلحون هاجموا كمينا في شمال غرب العريش فأطلقت قوات الأمن الرصاص عليهم. وذكرت وزارة الداخلية أن ثمانية أشخاص قتلوا جراء تبادل إطلاق النار، بينما أفادت مصادر أمنية أخرى بسقوط نحو عشرة قتلى من جانب الشرطة وأربعة من المهاجمين.

إعلان

قتل نحو ثمانية من عناصر الأمن على الأقل في هجوم إرهابي استهدف كمينا في شمال غرب ميدنة العريش الواقعة في سيناء المصرية. وقال التلفزيون المصري في نبأ عاجل صباح الأربعاء إن "عناصر إرهابية" هاجمت كمينا في شمال غرب العريش وقوات الأمن تتبادل إطلاق النار مع المهاجمين"، ولم يذكر إن كان قد سقط قتلى أو جرحى.

وقال مسعفون ومصدر أمني لرويترز إن ثلاثة على الأقل من أفراد الأمن بينهم ضابط لقوا مصرعهم في الهجوم إضافة إلى مدني.

للمزيد: عام على عملية سيناء 2018.. هل يبقى خيار الأمن أولا؟

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية نقلا عن البيان "استهدف عدد من العناصر الإرهابية فجر اليوم الأربعاء كمينا أمنيا جنوب مدينة العريش، وتم التعامل مع تلك العناصر وتبادل إطلاق النيران".

مداخلة مراسل فرانس 24

وأضاف البيان أن ذلك "أسفر عن مقتل 5 من العناصر الإرهابية واستشهاد ضابط وأمين شرطة و6 مجندين، وتقوم القوات الآن بتتبع خطوط سير الهروب لتلك العناصر الإرهابية الهاربة".

وتقاتل القوات المصرية منذ فترة متشددين إسلاميين يقفون وراء سلسلة من الهجمات على قوات أمن ومدنيين في شمال سيناء. وشنت قوات الجيش والشرطة حملة أمنية كبرى على المتشددين في فبراير/شباط من العام الماضي عقب هجوم على مسجد في نوفمبر/تشرين الثاني 2017 قتل فيه مئات المصلين.

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.