تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في صحف الخليج

تحذير من تغيرات مناخية في الكويت ستعرض المواطنين للخطر!!

في صحف الخليج الجمعة، القبس الكويتية: تحذير من تغيرات مناخية في الكويت ستعرض المواطنين للخطر. الحياة السعودية: تقييم 100 منتزه في السعودية لطرحها أمام المستثمرين. الإمارات اليوم: الإمارات تدعو المواطنين إلى مراجعة الجدول المحدد لتحذيرات السفر قبل الرحلات. عمان اليوم: البيوت الحرفية العمانية مظلة متكاملة لرعاية الحرفيين. العرب القطرية: إقبال كبير من العائلات على "الصيف في قطر". وفي كاريكاتير الشرق الأوسط: إيران تصب الزيت على نار الشرق الأوسط.

إعلان

البداية من دولة الكويت التي بحسب ما ذكرت صحيفة "القبس" على غلافها ستتعرض إلى تغيرات مناخية. الصحيفة اشارت الى تقرير "مشروع البلاغ الوطني الثاني" وخطة "التكيف الوطنية" الذي حذر من مشاكل بيئية ستتعرض إليها البلاد بسبب التغيرات المناخية في العقود المقبلة، قد تؤثر في صحة الأفراد ومصادر المياه والأحياء البحرية وتعرضها للمخاطر، إضافة إلى حدوث آثار سلبية على المناطق الساحلية.

وأشار التقرير إلى أن السواحل المعرضة للخطر تضم بنى تحتية مهمة وخدمات عامة كمستشفيات ومرافق تعليمية، كما أن بعض المناطق الحضرية التي تمتد على الشريط الساحلي لجون الكويت ستكون حساسة جدا لارتفاع منسوب مياه البحر.

إلى المملكة العربية السعودية وما ورد في صحيفة "الحياة" عن انتهاء وزارة البيئة والمياه والزراعة، من الدراسات الاستشارية لتقييم الوضع الحالي للمتنزهات الوطنية وجودة الخدمات المقدمة فيها وإمكانية مساهمتها في تنمية السياحة في المملكة.

وبحسب الصحيفة فقد قيمت الوزارة 100 متنزها واختارت أربعة وعشرين موقعا، لدراستها وعرضها فرصاً استثمارية أمام القطاع الخاص. وأضافت الصحيفة أن الوزارة حددت الصعوبات والمقترحات لتطوير المتنزهات الوطنية، وأبرزها "قلة الاعتمادات المالية المخصصة للمتنزهات والكوادر الفنية في الإدارة. كما قالت الوزارة إنها تعمل على إعداد قائمة بالأنواع النباتية النادرة والمهددة بالانقراض في مناطق المملكة.

في الإمارات، دعـت وزارة الخارجية المواطنين المسافرين إلى الخارج إلى ضـرورة الاطلاع عـلى جدول تحذيرات السفر المحدث دوريا على موقـعـها الالكتروني، قــبــل الـتـخـطـيـط لـلـسـفـر، لــضــمــان اخـتـيـار البلد الآمن، وفق ما ذكرت صحيفة "الإمارات اليوم".

وأكدت الخارجية الإمارتتية أهمية التسجيل في خـدمـة "تــواجــدي" لـلـتـمـكـن مـن الـــتـــواصـــل مـــع المواطنين في حالات الطوارئ، وتقديم المساعدة إليهم. وبحسب الصحيفة يـستـعـد كثير مـن المواطنين للسفر الى وجهات خارجية مختلفة، مـع اقـتراب موسم الاجازات فيما تحرص الوزارة على سلامة مواطني الدولة. وتشير الصحيفة إلى أن الوزارة حددت ثلاث عشرة دولـة ضمن جدول تحذيـرات الـسفر وهي: سريلانكا، مـدغـشـقـر، الـكـونـغـو الـديـمـقـراطـيـة، جـــنـــوب الــــــســــــودان، أفــغــانــســتــان، الصومال، أوكرانيا بـــاكـــســـتـــان / ســوريــا، شــمــال نـيـجـريـا، الــعــراق، ليبيا.

الحرفيون العمانيون يسوقون منتجاتهم في البيت الحرفي العماني، ووفق ما قرأنا من صحيفة "عمان اليوم" يعد أحد أبرز المنافذ التسويقية للصناعات الحرفية، وقامت الهيئة العامة للصناعات الحرفية بالعمل على تعزيز الاستثمار الحرفي من خلال تلك البيوت الحرفية بإتاحة الفرصة أمام الحرفيين لإدارة مشاريع الترويج لمنتجاتهم الحرفية بدعم من الهيئة وبجهودهم الذاتية.

وقالت الصحيفة إن الهيئة العامة قامت كذلك بتكثيف برامج التدريب والتأهيل بمنهجيات التسويق والاستثمار الحرفي الحديث حيث أثبتت بيوت الحرفي العماني والقائمون عليها نجاح تجربة التسويق الحرفي فيها.

محطتنا التالية قطر، حيث تشهد الفعاليات المقامة ضمن موسم "الصيف في قطر" إقبالا كبيرا من العائلات. صحيفة "العرب" لفتت إلى أن هذه الأنشطة تميزت بمشاركة واسعة من الأطفال في أجواء ترفيهية مميّزة ومسابقات مختلفة، وأضفت الفعاليات والأنشطة أجواء احتفالية بمناسبة عيد الفطر، كما تضمنت عروضا مسرحية ومسابقات تفاعلية، فضلاً عن الألعاب الخاصة بالأطفال.

وفي حديث للعرب.. اعتبر عدد من المشاركين مع أطفالهم في هذه الفعاليات، أن الأنشطة المقامة بمناسبة حلول عيد الفطر مميزة جدا، وبرأيهم فإن المراكز التجارية "المولات" تعد وجهة ترفيهية أساسية خلال فترة موسم صيف قطر، نظرا للفعاليات التي تستهدف الأطفال.

نختم جولتنا مع رسم تصوري لأمجد رسمي من صحيفة "الشرق الأوسط" اعتبر فيه أن إيران تقوم بصب الزيت على نار الشرق الأوسط وتقوم بإشعالها أكثر.

فرانس 24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن