تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في صحف الخليج

الهجوم على ناقلات نفط قرب عمان يلقي بظلاله على منطقة الخليج

فرانس24

في صحف الخليج: "الطاقة" و"أرامكو" السعودية ترفعان درجة الجاهزية للتعامل مع أي عمل عدائي، وخطط احترازية وإجرائية لضمان سلامة وأمن تصدير النفط في الكويت، وقطر تطالب بتحقيق دولي بعد الهجوم على ناقلات النفط، والتوترات في المنطقة تزيد من مخاوف المستثمرين في سوقي دبي وأبوظبي الماليين، وطلب روسي على استكشاف سلطنة عمان بوصفها دولة واعدة استثماريا. وكاريكاتير الحلقة: الحوثيون يلعبون بالنار!

إعلان

جولتنا سنستهلها من تداعيات الهجوم على ناقلتين للنفط في خليج عمان.. فبحسب صحيفة "الحياة" السعودية.. أكد وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، أن المملكة تتابع بقلق بالغ أنباء هذا الهجوم لافتا إلى شجب المملكة هذه الأعمال الإرهابية.
ومن هنا كشف الفالح كما ذكرت الصحيفة أن المملكة ستتخذ الإجراءات التي تراها مناسبة لحماية موانئها ومياهها الإقليمية، داعيا المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته لحماية الملاحة البحرية الدولية.

وأشار الفالح، إلى أن وزارة الطاقة وشركة أرامكو السعودية رفعت درجة الجاهزية للتعامل مع مثل هذه الأعمال العدائية.
أصداء تفجير ناقلتي النفط في خليج عمان سرعان ما ترددت في الكويت أيضا كما ذكرت صحيفة "السياسة" الكويتية على غلافها. وتقول إنه فيما أدان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد استهداف ناقلتي النفط ودعا العالم إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة،نفى الناطق الرسمي باسم الحكومة طارق المزرم اتخاذ أي إجراءات غير اعتيادية.

وعلى الصعيد الاقتصادي نفى مصدر مصرفي رفيع للصحيفة أن تكون البنوك قد شهدت أي زيادة في حركة السحب النقدي، مؤكدا أن ما أوردته بعض وسائل التواصل الاجتماعي بهذا الخصوص عار عن الصحة جملة وتفصيلا، وأن حركة السحب كانت طبيعية جدا.

وفي حديث للسياسة أيضا قالت مصادر وثيقة الصلة إن القطاع النفطي لديه العديد من الخطط الاحترازية والإجرائية لضمان سلامة وأمن تصدير النفط إلى الخارج في ظل التوترات السياسية والأمنية التي تحيط بالمنطقة.

قطر أدانت العمليةالتخريبية التياستهدفتناقلتينفطفيخليج عمانبغضالنظرعنهويةالفاعل بحسب بيان الخارجية القطرية.

ووفق ما ورد على غلاف صحيفة "العرب" حذرت قطرمنالعبثبأمنمنطقة الخليجوالمنطقةككل،كماطالبت بتحقيقدوليعاجليكشفالحقائق ويضعجميعالأطرافالضالعةأمام مسؤولياتهاالقانونية.

وقالتإنقطرتؤكدأنهذا الهجوميعدتهديدامباشراعلى أمنالمنطقة،وتحذرمنتداعياته الخطيرة.

جولتنا مستمرة مع صحيفة "الإمارات اليوم" وما أشارت إليه ضمن صفحتها الاقتصادية عن أن الأحداث الجيوسياسية وغياب المحفزات يخيمان على أسواق المال وفق ما رأى محللون اقتصاديون.

وتقول الصحيفة إن برأيهم استمرار التوترات الجيوسياسية في المنطقة زاد من مخاوف المستثمرين في سوقي دبي وأبوظبي الماليين، ما أدى إلى توجههم نحو البيع في نهاية جلسات الأسبوع.

وفي حديث للإمارات اليوم أكدواأن أسهم القطاع العقاري في سوق دبي كانت أكبر المتضررين من الأحداث الجيوسياسية، رغم عدم ارتباطها بتلك الاضطرابات فيما ساندت أسهم البنوك سوق أبوظبي، وحالت دون تحقيقه خسائر كبيرة.

إلى صحيفة "عمان اليوم" التي تناولت بأبرز عناوينها اليوم انطلاق الحملة الترويجية للدقم في موسكو والتي تستهدف عددا من الشركات الروسية المتخصصة في القطاعات الاستثمارية الموجودة بالدقم كشركات بناء السفن، ومجمعات التكنولوجيا، والشركات الصناعية الكبرى.

ولفتت الصحيفة إلى تأكيد يحيى بن سعيد الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم على أن الحملة الترويجية تأتي بهدف فتح آفاق أوسع للشركات الروسية التي ترغب بالاستثمار في المنطقة الاقتصادية كما أكد أن هذه الحملة تأتي في ظل الطلب الملحوظ من الشركات الروسية لاستكشاف السلطنة بوصفها دولة واعدة.

ختام جولتنا مع كاريكاتير من صحيفة "الشرق الأوسط" لأمجد رسمي أشار فيه إلى الحوثيين الذين برأيه يلعبون بالنار في إشارة إلى الاعتداءات الأخيرة في منطقة الخليج.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن