تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية

تقرير أمريكي: السعودية لم تف بالتزاماتها في مكافحة الاتجار بالبشر

أ ف ب/ أرشيف
4 دقائق

صنف تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية الخميس السعودية وكوبا ضمن الدول التي لم تف بالتزاماتها تجاه مكافحة جرائم الاتجاه بالبشر. وجاء تصنيف السعودية بناء على قيادتها للحرب في اليمن، حيث تُتهم بتجنيد قاصرين فيها.

إعلان

اعتبر تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية أن السعودية وكوبا فشلتا في الالتزام بتعهداتهما بشأن الاتجار في البشر، ووضعهما ضمن الدول التي تصنفها الولايات المتحدة من البلدان التي فشلت في الوفاء بالحد الأدنى من المعايير الأمريكية لمكافحة مثل هذه العمليات.

وخفض التقرير وضع السعودية وكوبا إلى مصاف الدول، التي فشلت في بذل جهود ملموسة في مكافحة الاتجار بالبشر، بعدما ظل البلدان على قائمة متابعة لأربع سنوات.

وأعلن مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي وإيفانكا ترامب، وهي مستشارة كبيرة لوالدها، تقرير الاتجار في البشر لعام 2019 في مراسم بوزارة الخارجية، وصف خلالها بومبيو مثل هذه العمليات بأنه "وصمة عار.. لكل الإنسانية".

وشكك بعض المشرعين والمدافعين عن حقوق الإنسان بالفعل في موضوعية التقرير بعدما كشفت رويترز يوم الثلاثاء أن بومبيو أحجم عن إدراج السعودية على قائمة الدول التي تجند الأطفال، رافضا نتائج توصل إليها خبراؤه بأن التحالف الذي تقوده السعودية باليمن يستخدم مقاتلين قاصرين.

وفسر جون كوتون ريتشموند، وهو سفير متجول أشرف على كتابة التقرير وأوصى مكتبه بوضع المملكة على قائمة الدول التي تجند الأطفال، في حديث للصحافيين، أن وزير الخارجية الأمريكي يرى أن السعودية: "لم تصل إلى المستوى الذي يستدعي وضعها على القائمة".

كوبا تندد بقرار الولايات المتحدة إدراجها على القائمة السوداء للاتجار بالبشر

ونددت كوبا بقرار الولايات المتحدة إدراجها على القائمة الأمريكية السوداء للاتجار بالبشر، معتبرة إياه قرارا "غير أخلاقي" و"كاذبا" و"منحرفا".

وكتب الرئيس الكوبي ميغيل دياز-كانيل في تغريدة على تويتر "ندين هذا الاتهام غير الأخلاقي والكاذب والمنحرف".

بدوره لجأ وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز إلى تويتر لتأكيد رفضه "تقييم الولايات المتحدة التعسفي والأحادي الجانب الذي يضع كوبا في أسوأ فئة من تقريرها عن الاتجار بالبشر".

وأضاف رودريغيز في تغريدة على تويتر أن واشنطن "لا تملك السلطة الأخلاقية لتقييم الدول أو تصنيفها" وأن إدراج كوبا في هذه القائمة السوداء "هو تشهير آخر لتبرير إجراءات عدائية جديدة".

وكانت الولايات المتحدة أدرجت الخميس السعودية وكوبا على لائحتها السوداء للدول التي لا تبذل جهودا كافية لمكافحة الاتجار بالبشر، الأمر الذي قد يؤدي إلى فرض عقوبات عليهما.

وفي تقريرها السنوي، وجهت الخارجية الأمريكية انتقادات إلى حليفتها السعودية للانتهاكات التي تطاول العمال الأجانب على أراضيها، واتهمت كوبا بممارسة الاتجار بالبشر عبر برنامجها لإرسال أطباء إلى الخارج.

وإدراج دولة ما على القائمة الأمريكية السوداء يعني أن الولايات المتحدة يمكن أن تحد من مساعداتها لها أو أن تكف عن دعمها في هيئات مثل صندوق النقد الدولي.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.