تخطي إلى المحتوى الرئيسي

التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قتل 1319 مدنيا في الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - أعلن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة الخميس إنه قتل عن غير قصد ما لا يقل عن 1319 مدنياً في معركته ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا منذ عام 2014.

وهذا الرقم أقل بكثير من حصيلة القتلى التي تتحدث عنها منظمات غير حكومية رصدت الصراع في البلدين.

وقال التحالف في بيان "قام التحالف ب34514 غارة بين آب/أغسطس 2014 ونهاية أيار/مايو 2019".

وأضاف أنه خلال هذه الفترة "يُقدّر أن ما لا يقل عن 1319 مدنياً قُتلوا عن غير قصد جراء غارات التحالف".

وقال التحالف، الذي أكد مرارا على أنه يبذل قصارى جهده لتفادي مقتل المدنيين، إنه ما زال يقيّم 159 تقريراً إضافياً عن الضحايا المدنيين.

وتقدر "إيروارز"، وهي منظمة غير حكومية تراقب الخسائر المدنية من الغارات الجوية في جميع أنحاء العالم، أن أكثر من 8000 مدني قتلوا في غارات التحالف.

وفي تقرير صدر في أواخر نيسان/أبريل، وجدت منظمة العفو الدولية و"ايروارز" أن غارات التحالف الجوية والمدفعية قتلت أكثر من 1600 مدني في الهجوم الذي استمر أربعة أشهر لطرد تنظيم الدولة الإسلامية من مدينة الرقة السورية.

استولى الجهاديون في تنظيم الدولة الإسلامية على مساحات شاسعة من العراق وسوريا في عام 2014، وأعلنوا "الخلافة" في المناطق التي يسيطرون عليها. لكن العديد من الهجمات بدعم من التحالف حطمت "الخلافة" وأعلن التحالف القضاء عليها في 23 آذار/مارس من هذا العام.

واستمرت الكمائن والهجمات المحددة في كل من العراق وسوريا.

وقال البيان "سيواصل التحالف العمل مع القوات الشريكة لحرمان داعش من أي مساحة مادية ونفوذ في المنطقة بالإضافة إلى حرمانه من الموارد التي يحتاج إليها ليعود إلى الظهور مرة أخرى".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.