تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوتين يقوم بزيارة خاطفة إلى روما والفاتيكان

إعلان

الفاتيكان (أ ف ب) - يقوم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس بزيارة خاطفة إلى روما والفاتيكان للقاء المسؤولين الإيطاليين والبابا فرنسيس، في أوج أزمة مع الغرب.

وسيلتقي الرئيس الروسي خصوصا نظيره الإيطالي سيرجيو ماتاريلا ورئيس الوزراء باولو كونتي ونائبي رئيس الحكومة ماتيو سالفيني ولويجي دي مايو.

وقال المستشار في الكرملين يوري أوشاكوف في لقاء مع صحافيين عشية الزيارة إن "القضايا الاقتصادية ستحتل الأولوية"، موضحا أن "مبادلاتنا التجارية لم تتمكن من العودة إلى المستوى الذي كانت عليه قبل 2014" عندما بلغت 54 مليار دولار.

وعبر عن أسفه لأن "إيطاليا تراجعت من المرتبة الثالثة أو الرابعة على لائحة شركائنا الاقتصاديين إلى المرتبة الثامنة بسبب العقوبات الأوروبية وعقوباتنا المتبادلة".

وفرضت على روسيا منذ 2014 عقوبات اقتصادية أوروبية وأميركية غير مسبوقة بسبب الأزمة الأوكرانية.

ويرغب الرئيس الروسي في بحث العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي وسوريا وأوكرانيا وليبيا مع السلطات الإيطالية، وكذلك البرنامج النووي الإيراني.

وسيلقى بوتين على الأرجح أذنا صاغية من قبل الحكومة الشعبوية الإيطالية التي تحكم منذ 13 شهرا وتضم في صفوفها ماتيو سالفيني زعيم حزب الرابطة (يمين قومي) الذي يعد من أشد المعجبين بالرئيس الروسي.

وتأتي زيارة بوتين إلى إيطاليا بينما تراجعت العلاقات بين موسكو والغرب إلى أدنى مستوى منذ انتهاء الحرب الباردة بسبب الخلافات حول سوريا وفضائح التدخل المفترض في الانتخابات والتجسس.

لكن المحطة الأولى في زيارته ستكون لقاء البابا فرنسيس في الفاتيكان. وسيكون هذا الاجتماع الثالث بين الرجلين إذ إن الحبر الأعظم استقبل بوتين آخر مرة في حزيران/يونيو 2015.

وقال أوشاكوف إن بوتين والبابا سيبحثان معا الخميس في "الحفاظ على المواقع المسيحية المقدسة في سوريا".

وكانت خطوة هائلة تحققت في شباط/فبراير 2016 خلال لقاء تاريخي بين البابا فرنسيس وبطريرك الكنيسة الأرثوذكسية الروسية كيريل في كوبا، كان الأول خلال ألف عام بين رئيسي أكبر كنيستين مسيحيتين في العالم.

وستشكل زيارة للبابا إلى روسيا خطوة تاريخية جديدة، لكن هذه الفرضية ما زالت تواجه معارضة شديدة داخل الكنيسة الارثوذكسية الروسية التي تشهد صعود تيار قومي ومحافظ داخلها.

وقال أوشاكوف "حاليا لم تدرج دعوة للبابا إلى روسيا على جدول الأعمال".

وسيتناول بوتين الغداء مع الرئيس الإيطالي قبل أن يلتقي رئيس الحكومة. وبعد مؤتمر صحافي مشترك سيلقي كل من بوتين وكونتي خطابا أمام منتدى للحوار الإيطالي الروسي.

وقبل أن يغادر روما مساء الخميس، سيعقد بوتين لقاء غير رسمي مع صديقه الكبير رئيس الوزراء الأسبق سيلفيو برلوسكوني.

مب-كم/اا

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.