تخطي إلى المحتوى الرئيسي

محكمة النقض التركية تبرىء الصحافي محمد ألتان

إعلان

انقرة (أ ف ب) - أصدرت محكمة النقض التركية الجمعة قرارا ببراءة الصحافي محمد ألتان من تهمة ارتباطه بمحاولة الانقلاب في العام 2016، على ما ذكرت وسائل إعلام رسمية.

وذكرت وكالة انباء الأناضول الرسمية أنّ المحكمة ألغت حكما سابقا بالسجن المؤبد بحق ألتان بتهمة انتهاك الدستور بسبب عدم كفاية الأدلة ضده.

وأطلق سراح ألتان البالغ 66 عاما في حزيران/يونيو 2018 بعد حبسه نحو عامين بعد أن قررت المحكمة الدستورية في وقت سابق من ذلك العام وجوب إطلاق سراحه.

وألتان استاذ للاقتصاد وكاتب صحافي أوقف في ايلول/سبتمبر 2016.

وأضافت الأناضول أنّ محكمة النقض ألغت أيضا حكمين بالسجن المؤبد بحق ناظلي اليجاك وأحمد ألتان المحبوسين بتهمة الارتباط بمحاولة الانقلاب.

وقالت محكمة النقض إن المتهمين كان يجب أن يحاكما بتهمة "المساعدة المتعمدة والطوعية" لحركة فتح الله غولن التي تتهمها انقرة بالوقوف خلف محاولة الانقلاب.

واليجاك البالغة 74 عاما نائبة سابقة تكتب لصحف يومية بارزة بينها حرييت، فيما أحمد ألتان البالغ 69 عاما كاتب أسس صحيفة تاراف اليومية المعارضة التي أغلقت حاليا.

وكانا يواجهات اتهامات بالظهور سويا في قناة داعمة لغولن قبل محاولة الانقلاب، قائلين إنّ هناك محاولة وشيكة لإطاحة الحكومة.

وفي أيار/مايو الفائت، رفضت المحكمة الدستورية طعونا قدماها مشيرة إلى عدم انتهاك حقوقهما.

وتحتل تركيا المرتبة 157 من أصل 180 في ترتيب حرية الصحافة لعام 2018 الذي وضعته منظمة "مراسلون بلا حدود" غير الحكومية. وتقول المنظمة إن عدد الصحافيين المسجونين في تركيا هو الأكبر في العالم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.