تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ليكرز يحسم رسميا تعاقده مع ديفيس في يوم أول مجنون في سوق الانتقالات الحرة

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - كان لوس أنجليس ليكرز، الطامح لاستعادة مكانته التاريخية كثاني أعظم أندية دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، يمني النفس بأن يترافق الاعلان الرسمي عن ضمه أنتوني ديفيس مع الصفقة الأهم على الإطلاق والمتمثلة بالتعاقد مع كواهي لينارد، لكن اليوم الأول من فترة انتقالات اللاعبين المتحررين من عقودهم كان "مجنونا" وبطله الجار الأقل عراقة لوس أنجليس كليبيرز.

ومع بدء الأندية في التوقيع رسميا مع اللاعبين المتحررين من عقودهم يوم السبت، عقب أسبوع شاق من المفاوضات، فاجأ لوس أنجليس كليبيرز الجميع بخطفه خدمات لينارد الذي قاد تورونتو رابتورز الموسم المنصرم الى لقبه الأول في الدوري.

ولم يكتف كليبيرز الذي لم يسبق له حتى الوصول الى نهائي المنطقة الغربية، بضم أفضل لاعب في نهائي 2019 بل ضم إليه لاعبا من الطراز الرفيع جدا بشخص بول جورج الذي كان يدافع عن ألوان أوكلاهوما سيتي ثاندر.

ورغم أن التوقيع رسميا مع هذين النجمين لم يحصل بعد، إلا أن التقارير الموثوق بها الصادرة عن شبكة "أي أس بي أن" أفادت الى أنهما وافقا على الانتقال الى كليبيرز في اليوم الأول من سوق انتقالات اللاعبين المتحررين من عقودهم، والذي قد يحدد وجه المنافسة على لقب الدوري لأعوام عديدة مقبلة.

وأشارت الشبكة الى أن لينارد وافق على التوقيع لأربعة أعوام بعقد تصل قيمته الى 142 مليون دولار، على رغم أن تقارير سابقة كانت تؤشر لاحتمال انتقاله الى القطب الآخر في لوس أنجليس، أي ليكرز، للانضمام الى النجم ليبرون جيمس والقادم الجديد ديفيس.

وفي حال تأكدت صفقة لينارد، سيكون ذلك ثاني إعلان عن انتقال كبير في دوري المحترفين منذ مطلع تموز/يوليو، تاريخ فتح فترة الانتقالات للاعبين "الأحرار"، بعدما أكد نجم غولدن ستايت ووريرز كيفن دورانت انتقاله في الموسم المقبل الى بروكلين نتس.

وكان جمال كراوفرد، المتحرر من عقده أيضا، أفضل من عبر عما يحصل في سوق الانتقالات الحالي بالقول على تويتر "كان هذا الصيف الأكثر جنونا على الإطلاق!!!".

ووجد كليبيرز الذي عمل جاهدا لسنوات طويلة من أجل افساح المجال في ميزانيته لتعاقدات من هذا العيار دون تجاوز سقف الرواتب الذي تفرضه رابطة الدوري، نفسه مجبرا على استعجال حسم صفقة لينارد في ظل مساعي جاره ليكرز للحصول على خدمات اللاعب المتوج أيضا باللقب مع سان أنتونيو سبيرز عام 2014.

وخيار لينارد (28 عاما) بالانتقال الى كليبيرز لم يكن بدوافع مالية، إذ أنه سيتقاضى أقل مما عرض عليه تورونتو للتوقيع معه مجددا، وذلك بهدف افساح المجال أمام فريقه الجديد بأن يضم أيضا الموهبة بول جورج (29 عاما).

- مرشح للمنافسة على اللقب -

وبهاتين الصفقتين، جعل كليبيرز من نفسه أحد أبرز المرشحين للمنافسة على اللقب وتغيير معالم الهيمنة التي فرضها غولدن ستايت ووريرز في المنطقة الغربية حيث توج بطلا لها في المواسم الخمسة الماضية وأحرز اللقب ثلاث مرات.

وجعلت شركة "لاس فيغاس سيزارز سبورتسبوك" للمراهنات من كليبيرز المرشح الأوفر حظا للفوز بلقب 2020، يليه جاره ليكرز ثم ميلووكي باكس الذي كان صاحب أفضل سجل في الدوري خلال الموسم المنتظم الأخير، لكنه خسر نهائي المنطقة الشرقية أمام رابتورز.

وبحسب "أي أس بي أن"، تعاقد كليبيرز أيضا مع لاعب ارتكاز ليكرز سابقا الكرواتي أيفيتسا زوباتش الذي سينضم مع لينارد وجورج الى تشكيلة أبلت بلاء حسنا الموسم الماضي بتحقيقها 48 انتصارا مقابل 34 هزيمة في الموسم المنتظم، لكنها اصطدمت في الدور الأول من البلاي أوف بالجار ووريرز.

وبعد الصدمة التي تلقاها على يد جاره، وجد ليكرز نفسه مضطرا الى الاستعجال في إبرام صفقاته تخوفا من أي مفاجآت أخرى، فأعلن رسميا السبت عن تعاقده مع أنتوني ديفيس، على أمل أن يساهم مع ليبرون جيمس في اعادة الفريق لمكانته التاريخية.

ورأى مدير عام النادي روب بيلينكا أن "أنتوني ديفيس هو دون شك أكثر اللاعبين الشبان المتكاملين هيمنة في يومنا هذا من الدوري الأميركي للمحترفين"، معتبرا أن "أنتوني يمثل كل شيء ندافع عنه، بالتزامه الثابت بالتميز كشخص ورياضي على السواء".

وتابع "هذه هي لحظة تاريخية لمؤسسة ليكرز، ولا يمكن أن نكون أكثر فخرا بالحصول عليه".

وأشار ليكرز الذي غاب عن الأدوار الإقصائية للموسم السادس تواليا رغم تعاقده مع جيمس كلاعب حر أيضا، الى أنه حصل على خدمات ديفيس في صفقة تبادل مع نيو أوليانز بيليكانز تضمنت تخليه عن لونزو بول، جوش هارت، براندن إينغرام، حقوق اختيار دياندري هانتر في "درافت 2019"، خيارين في الجولة الأولى من الـ"درافت" المخصص لضم لاعبي الجامعات وحتى الثانويات والأجانب الى الدوري، ومبلغ مالي.

- "خصومة نارية" -

وكجزء من الصفقة أيضا، أرسل ليكرز أيزاك بونغا، جيميريو جونز، الألماني موريتس فاغنر وخياره في الجولة الثانية من الـ"درافت" الى واشنطن ويزاردز، مقابل أن يدفع الأخير مبلغا ماليا الى بيليكانز، فيما أبقى الفريق الأصفر والأرجواني على خدمات راجون روندو بعقد لعامين، على غرار كنتافيوس كالدويل-بوب (مقابل 16 مليون دولار) وجافال ماكغي (8,2 مليون دولار) بحسب "أي أس بي أن".

وتوقع زميل جيمس السابق في كليفلاند كافالييرز كيفن لوف في تغريدة بأن "تكون الخصومة بين لوس أنجليس ليكرز ولوس أنجليس كليبرز نارية" الموسم المقبل مع إضافة ديفيس الذي يعتبر من أبرز لاعبي الدوري (23 نقطة في المباراة الواحدة خلال مواسمه السبعة مع بيليكانز).

كما أعلن ليكرز، الفائز بلقب الدوري 16 مرة لكن آخرها يعود الى 2010، عن عدة تعاقدات هامة جدا بضمه ديماركوس كازنس (ووريرز الموسم الماضي)، داني غرين (تورونتو رابتورز) وكوين كوك (ووريرز).

ويشكل كازنس بالتحديد إضافة هامة جدا لليكرز بفضل خبرته، إذ خاص 565 مباراة في الدوري بألوان ساكرامنتو كينغز، نيو أورليانز بيليكانز وغولدن ستايت ووريرز وصيف بطل الموسم الماضي.

ولم يكشف ليكرز أي تفاصيل مالية عن صفقة التعاقد مع كازنس، لكن وسائل الإعلام تحدثت عن عقد لعام واحد مقابل 3,5 مليون دولار.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.