تخطي إلى المحتوى الرئيسي
موضة

دار ديور للأزياء تعرض مجموعتها الجديدة المعبقة برائحة الحضارة اليونانية

عادة ما ترتبط الموضة بصورة لامعة، وأشياء غير اعتيادية وإسراف في المصاريف، لكن ما يميز مجال الأزياء الراقية خصوصا هو محاولة التفكير والتأمل والبحث عن المعنى الحقيقي. دار ديور اختارت عرض مجموعتها الجديدة في مقرها التاريخي بشارع مونتين. وكعادة ماريا غراتسيا كيوري التي تهتم بالحركة النسوية، اختارت أن تزين سقف الصالة بأعمال الفنانة البريطانية بيني سلينغر. ماريا غراتسيا كيور استوحت المجموعة أيضا من النساء اللواتي دعمن بناء المعابد اليونانية القديمة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.