تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس الأمم الأفريقية: استخدام تقنية "الفار" للمرة الأولى في البطولة بمناسبة مباريات ربع النهائي

هل تواصل السنغال زحفها نحو اللقب؟
هل تواصل السنغال زحفها نحو اللقب؟ أ ف ب

تستأنف منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2019 التي تستضيفها مصر لغاية 19 يوليو/تموز، مع بداية مباريات ربع النهائي الأربعاء، إذ ستلعب السنغال أمام بنين ونيجيريا أمام جنوب أفريقيا على ملعب "30 يونيو" واستاد القاهرة الدولي. وستستخدم للمرة الأولى في تاريخ الـ"كان" تقنية المساعدة بالفيديو المثيرة للجدل (الفار)، والتي تعيد إلى الأذهان مهزلة نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي.

إعلان

موفد فرانس 24 إلى القاهرة

تنطلق مباريات الدور ربع النهائي لكأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2019 الأربعاء بإجراء مواجهتي السنغال-بنين (الساعة السادسة مساء، السابعة بتوقيت غرينتش) ونيجيريا-جنوب أفريقيا (الساعة التاسعة). وما يميز دور الـ8 هو استخدام تقنية المساعدة بالفيديو للمرة الأولى في البطولة، ما يعيد إلى الأذهان مهزلة رادس في 1 يونيو/حزيران خلال إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي.

وما زال مصير هذه المواجهة مجهولا إذ كان الاتحاد الأفريقي للعبة قد قرر إعادة إجراء النهائي على أرض محايدة لتحديد هوية الفريق الفائز. وتفجر الجدل مثيرا ذهول عشاق كرة القدم الأفريقية عندما انسحب الوداد من مباراة الإياب التي جرت على ملعب رادس بضاحية تونس العاصمة إثر رفض الحكم الغامبي باكاري غاساما احتساب هدف شرعي من وليد كرتي في الدقيقة 58 كان سيدرك من خلاله التعادل بحيث أن الترجي كان متقدما 1-صفر منذ الدقيقة 41 وهدف يوسف بلايلي.

ملف كأس الأمم الأفريقية 2019 على موقع فرانس24

واحتج الوداد على هذا القرار طالبا اللجوء إلى تقنية المساعدة بالفيديو لكنها لم تكن متوفرة يومها في رادس. وبعد أكثر من تسعين دقيقة من التوقف أعلن غاساما انتهاء المباراة بفوز الترجي باللقب. لكن الوداد تقدم باستئناف قانوني ليعلن الاتحاد الأفريقي للعبة إعادة إجراء المباراة.

وعشية انطلاق كأس الأمم الأفريقية 2019، كشف رئيس الـ "كاف" أحمد أحمد اعتماد تقنية الفيديو ابتداء من مباريات ربع النهائي. وأكد أن هذا القرار تم اتخاذه بعد نقاش حاد بين أعضاء الاتحاد وأنه ظل حريصا على استخدامها اعتبارا من هذا الدور على الأقل وأن رغبته الشخصية كانت استعمال التقنية اعتبارا من نصف النهائي.

وتُستخدم هذه التقنية الهامة والمثيرة للجدل لمساعدة الحكم على مراجعة بعض القرارات الخاطئة، وأساسا للتأكد من شرعية الأهداف وركلات الترجيح من خلال تقنية الإعادة والمقاطعة. ويدير التقنية حكام داخل غرفة يتواصلون مباشرة مع الحكم الرئيسي في الملعب عبر ظام راديو متطور مرتبط بالألياف البصرية. لكن القرار النهائي دائما يعود لحكم المباراة في الملعب.

وهذا النظام التقني مكلف إذ يستوجب وجود عدة كاميرات لعرض اللقطات من مختلف الزوايا، وقد كلف في مونديال روسيا حسب التقديرات نحو 35 مليون يورو (40 مليون دولار).

وتنطلق مباريات ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية 2019 مع المواجهة بين منتخب السنغال، أحد أبرز المرشحين للفوز باللقب إلى جانب الجزائر وبنين التي فجرت المفاجأة في ثمن النهائي عندما فازت على المنتخب المغربي بركلات الترجيح. وتجري المباراة على استاد "30 يونيو" بالقاهرة عند الساعة السادسة مساء، الرابعة بتوقيت غرينتش.

أما المواجهة الثانية، فستجري على استاد القاهرة الدولي بين نيجيريا وجنوب أفريقيا التي فجرت ثاني مفاجآت دور الـ16 عندما أنهت مشوار مصر بنتيجة 1-صفر.

علاوة مزياني.. موفد فرانس24 إلى القاهرة

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.