تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا تؤكد رفضها للتهديدات الأمريكية بشأن شراء الصورايخ الروسية "إس-400"

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يصافح نظيره الروسي فلاديمير بوتين في لقاء سابق
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يصافح نظيره الروسي فلاديمير بوتين في لقاء سابق أ ف ب/ أرشيف

أكدت تركيا الأربعاء رفضها للتهديدات الأمريكية بشأن شرائها لمنظمومة الصواريخ الروسية "إس-400". وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية قال في تصريح له: إن "تركيا ستواجه عواقب حقيقية وسلبية إذا قبلت منظومة إس-400"، فيما أكد أردوغان في وقت سابق، عقب لقاء جمعه مع دونالد ترامب، أنه غير متخوف من تعرض بلاده لعقوبات.

إعلان

عبرت أنقرة الأربعاء عن رفضها للتهديدات الأمريكية الجديدة بخصوص عزمها شراء صواريخ روسية من طراز "إس-400"، ودعت في الوقت نفسه واشنطن إلى تجنب اتخاذ أي إجراءات ممكن أن تلحق "أضرارا بالعلاقات" بين البلدين.

وقالت الخارجية التركية في بيان: "ندعو الطرف الأمريكي إلى عدم اتخاذ إجراءات مضرة، تهدد الدبلوماسية والحوار وتضر بعلاقاتنا".

وجاء الرد التركي عقب التحذيرات التي وجهتها واشنطن إلى أنقرة من شراء منظومة الدفاع الجوي الروسية السالفة الذكر، حيث من المتوقع أن يبدأ تسليمها هذا الأسبوع، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤولين أتراك.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مورغان أورتاغوس، في تصريح له، إن "تركيا ستواجه عواقب حقيقية وسلبية إذا قبلت منظومة إس-400".

لماذا تعارض واشنطن شراء أنقرة للصورايخ الروسية؟

وتبرر الولايات المتحدة معارضتها الشديدة لشراء تركيا لنظام إس-400 ، بكون هذه الأنظمة الروسية تتعارض مع أنظمة حلف شمال الأطلسي الذي يضم تركيا أيضا.

وتخشى واشنطن كذلك من أن يتمكن الروس الذين سيدربون العسكريين الأتراك على منظومة إس-400 من كشف الأسرار التكنولوجية للمقاتلة الشبح الأمريكية الجديدة "إف-35"، التي تريد أنقرة شراءها أيضا.

وكانت واشنطن منحت تركيا في مطلع يونيو/حزيران مهلة تنتهي في 31 يوليو/تموز للاختيار بين المنظومة الروسية أو المقاتلات الأمريكية، إلا أن أنقرة استقر اختيارها على السلاح الجوي الروسي.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أواخر يونيو/حزيران بعد لقائه نظيره الأمريكي دونالد ترامب، أنه غير متخوف من تعرض بلاده لعقوبات لشرائها نظام "إس-400".

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.