تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي يؤكد أن استئناف الحوار التجاري مع الصين "مرحلة بناءة"

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - أكد رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي جيروم باول الأربعاء أن استئناف المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة يشكل "مرحلة بناءة" لكنه "لا يبدد الشكوك".

وأشار باول أمام لجنة في الكونغرس إلى إن الهدنة في حرب الرسوم الجمركية، التي أعلنتها واشنطن وبكين بعد قمة العشرين في أوساكا في اليابان في نهاية حزيران/يونيو هي "نبأ سار نسبيا".

وقال رئيس الاحتياطي الفدرالي "اتفقنا على استئناف المناقشات مع الصين. هذا يمثل مرحلة بناءة لكنه لا يبدد الشكوك بشأن الآفاق الاقتصادية".

وأضاف أن "المعطيات ما زالت مخيبة للآمال سواء في أوروبا أو في آسيا وهذا ما زال يؤثر إذ إن تجارة سلع الصناعات التحويلية والاستثمارات ضعيفة في كل مكان في العالم".

وستنشر الحكومة أول تقديرات للنمو للربع الثاني من العام الجاري في 26 تموز/يوليو، قبل الاجتماع المقبل للاحتياطي الفدرالي في 30 و31 تموز/يوليو. ويعول جزء كبير من القطاع المالي على خفض معدلات الفائدة في هذا الاجتماع.

ويفترض أن يدرس الاحتياطي الفدرالي بدقة هذا الرقم الذي يشكل أساس تقدم إجمالي الناتج الداخلي الأميركي خصوصا عبر التدقيق في نفقات الاستهلاك التي تعزز النمو تقليديا وكذلك انتاج قطاع الصناعات التحويلية واستثمارات الشركات التي تباطأت مؤخرا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.