تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نتانياهو ينتقد سعي الاتحاد الاوروبي لإنقاذ الاتفاق النووي مع ايران

إعلان

القدس (أ ف ب) - انتقد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين الجهود التي يبذلها الاتحاد الأوروبي لإنقاذ الاتفاق النووي مع ايران، واعتبر إن البعض لن يدركوا المخاطر المترتبة على ذلك حتى "تسقط الصواريخ الإيرانية على الأراضي الأوروبية".

ونشر نتانياهو مقطع فيديو على حسابه في تويتر يقول فيه "يبدو أن هناك هؤلاء في أوروبا الذين لن يستيقظوا حتى تسقط الصواريخ النووية الإيرانية على الأراضي الأوروبية، وعندها يكون الأوان قد فات".

وتزامنت تصريحات نتانياهو مع اجراء وزراء خارجية أوروبيين محادثات أزمة الاثنين بشأن الاتفاق النووي بعد تسجيل انتهاكات من جانب طهران، بما في ذلك تخصيب اليورانيوم فوق سقف 3,67 بالمئة الذي حدده الاتفاق.

لكن وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني قالت انه "بالإمكان التراجع عن الاجراءات الايرانية"، ودعت "سلطات ايران الى التراجع عن قرارها".

وكانت ايران تأمل بجني فوائد اقتصادية من الاتفاق وتخفيف العقوبات المفروضة عليها، لكن الرئيس الأميركي دونالد ترامب انسحب منه في أيار/مايو 2018 وأعاد فرض عقوبات صارمة ضد الجمهورية الإسلامية.

وأثار عدم حصول الاقتصاد الايراني على الفوائد الموعودة الغضب في طهران التي ردت بتكثيف أنشطة تخصيب اليورانيوم الحساسة.

والأسبوع الماضي حذر نتنياهو من أن الطائرات المقاتلة الإسرائيلية "قادرة على الوصول إلى أي مكان في الشرق الأوسط، بما في ذلك إيران" العدو اللدود لبلاده.

ويعارض نتانياهو الاتفاق النووي بشدة وكان قد حض حليفه ترامب على الانسحاب منه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.