تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران تنفي فقدان إحدى طائراتها المسيرة وترجح أن واشنطن أسقطت طائرة أمريكية "بالخطأ"

طائرة مسيرة أمريكية تحلق بالقرب من إيران قبيل إسقاطها فوق مضيق هرمز بصاروخ أرض-أرض إيراني- 20 يونيو/حزيران 2019
طائرة مسيرة أمريكية تحلق بالقرب من إيران قبيل إسقاطها فوق مضيق هرمز بصاروخ أرض-أرض إيراني- 20 يونيو/حزيران 2019 أ ف ب/ أرشيف

صرح نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي صباح الجمعة أن إيران لم تفقد أي طائرة من طائراتها المسيرة مؤخرا، ورجح أن تكون الولايات المتحدة قد أسقطت واحدة من طائراتها المسيرة "عن طريق الخطأ". وتأتي تصريحات الخارجية الإيرانية عقب إفادات أمريكية بأن قواتها أسقطت طائرة مسيرة إيرانية اقتربت من السفينة "يو إس إس بوكسر" الأمريكية أقل من ألف ياردة في مضيق هرمز.

إعلان

نفى نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي الجمعة أن تكون إيران قد فقدت أي طائرة مسيرة مؤخرا، مرجحا أن تكون الولايات المتحدة قد أسقطت واحدة من طائراتها المسيرة "عن طريق الخطأ".

وكتب عراقجي في تغريدة على تويتر "لم نخسر أي طائرة مسيرة في مضيق هرمز أو في أي مكان آخر. أخشى أن تكون (السفينة الأمريكية) يو إس إس بوكسر قد أسقطت واحدة من طائراتهم الأمريكية عن طريق الخطأ"، وذلك غداة إعلان الولايات المتحدة أنها أسقطت طائرة مسيرة إيرانية.

وأضاف "لم نخسر أي طائرة مسيرة في مضيق هرمز أو في أي مكان آخر".

من جهته، صرح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الخميس أنه لا يملك "أيّ معلومات عن فقدان طائرة مسيّرة" إيرانية. وقال لدى وصوله إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك، للاجتماع مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس "ليست لدينا أي معلومات عن فقدان طائرة مسيّرة اليوم".

وكان ترامب قد أعلن الخميس عن إسقاط طائرة مسيرة إيرانية. وقال إنّ الطائرة اقتربت من سفينة الإنزال الأمريكية "يو إس إس بوكسر" لمسافة أقل من ألف متر، ما دفع السفينة الحربية إلى القيام "بعمل دفاعي" أسفر عن "تدمير الطائرة المسيّرة في الحال".

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن