تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فون دير لايين تعلن من روما عزمها اقتراح "ميثاق جديدة حول الهجرة واللجوء"

إعلان

روما (أ ف ب) - أعلنت الرئيسة المقبلة للمفوضية الأوروبية الألمانية الجنسية أورسولا فون دير لايين الجمعة من روما أنها تنوي اقتراح "ميثاق جديدة حول الهجرة واللجوء" بهدف توزيع أفضل للجهود في صلب الاتحاد الأوروبي.

وصرّحت أمام الصحافة قبل لقاء مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي "أريد اقتراح ميثاق جديد حول الهجرة واللجوء، نحن بحاجة إلى حلّ جديد".

وأضافت فون دير لايين "نريد أن تكون إجراءاتنا فعّالة لكن أيضاً إنسانية. ليست مهمة سهلة لكننا فهمنا جميعاً أن ليس هناك من حلول سهلة" لإدارة تدفق المهاجرين.

وتابعت "من الضروري إعادة النظر في مفهوم توزيع الالتزامات. نعرف أن إيطاليا وإسبانيا واليونان معرضين جغرافياً: من الضروري أن نكون قادرين على تأكيد تضامن" الاتحاد الأوروبي لهذه الدول.

وتقوم الرئيسة المقبلة للمفوضية الأوروبية بزيارات لعواصم اوروبية عدة استعدادا لتسلم مهامها في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر.

وذكر رئيس الحكومة الإيطالية أن من وجهة نظر روما ليس "في الامكان تصوّر استمرار إلقاء مشكلة تدفق المهاجرين بثقلها على أول بلد يصلون إليه".

وكانت فون دير لايين موجودة في روما في حين كان أكثر من 160 مهاجراً على متن سفينتين إنسانيتين تبحران في البحر المتوسط على مسافة قريبة من المياه الإيطالية والمالطية بحثاً عن مرفأ آمن لإنزالهم.

وقررت الحكومة الإيطالية إغلاق موانئها أمام المنظمات غير الحكومية التي تنقذ المهاجرين، معتبرةً أن الاتحاد الأوروبي لم يُثبت حتى الآن تضامنه في هذا المجال.

والانقسامات العميقة في الاتحاد الأوروبي بشأن تقسيم استقبال المهاجرين جعلت مستحيلاً حتى الساعة أي إصلاح لنظام دبلن الذي يحمّل بلد الدخول الأول مسؤولية معالجة طلبات اللجوء.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.