تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوحة تستقبل جولة جديدة من محادثات السلام بين حركة طالبان والولايات المتحدة

بن ماجد القحطاني، المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري للإرهاب والوساطة في الحوار الأفغاني، الدوحة، 8 يوليو/تموز 2018.
بن ماجد القحطاني، المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري للإرهاب والوساطة في الحوار الأفغاني، الدوحة، 8 يوليو/تموز 2018. أ ف ب/ أرشيف

أعلنت حركة طالبان والولايات المتحدة الأمريكية السبت استئناف محادثات السلام في الدوحة بهدف التوصل لاتفاق ينهي التدخل العسكري الأمريكي القائم في أفغانستان منذ نحو 18 عاما.

إعلان

بهدف التوصل لاتفاق ينهي تدخلا عسكريا أمريكيا في أفغانستان عمره نحو 18 عاما، استقبلت العاصمة القطرية أعضاء من حركة طالبان لاستئناف محادثات السلام مع الولايات المتحدة السبت، حسب ما أعلنت الحركة.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان في الدوحة سهيل شاهين لوكالة الأنباء الفرنسية "اليوم بدأت المحادثات".

للمزيد: قطر تعلن أن الصاروخ الذي ضبطته الشرطة الإيطالية بيع لبلد آخر منذ سنوات

وتسعى واشنطن للتوصل إلى اتفاق سياسي مع حركة طالبان قبل الانتخابات الرئاسية الأفغانية المرتقبة في 28 سبتمبر/أيلول. وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة للصحافيين "حققنا الكثير من التقدم. نحن نجري محادثات".

خفض عدد القوات الأمريكية

وفي مقابل خفض الولايات المتحدة عديد قواتها في أفغانستان، تطلب واشنطن من طالبان بأن تلتزم بوقف إطلاق نار وأن تتعهد بقطع أي صلة لها بتنظيم القاعدة.

وفي السابع من أكتوبر/تشرين الأول 2001، بعد أقل من شهر على اعتداءات 11 سبتمبر/أيلول في الولايات المتحدة التي أسفرت عن ثلاثة آلاف قتيل، نفذت واشنطن وحلفاؤها عملية عسكرية واسعة النطاق في أفغانستان.

للمزيد: قطر: المشاركون في محادثات السلام الأفغانية يتعهدون بإعداد "خارطة طريق للسلام"

وكتب المبعوث الأمريكي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد لدى وصوله إلى الدوحة الجمعة في تغريدة "نحن نهدف (للتوصل) إلى اتفاق سلام، ليس لاتفاق انسحاب (القوات): اتفاق سلام يسمح بالانسحاب".

 

فرانس 24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.