تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تنزانيا: 64 قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى في انفجار شاحنة صهريج غرب البلاد

رويترز

لقي 64 شخصا على الأقل مصرعهم السبت وأصيب 72 بجروح في انفجار شاحنة صهريج على بعد حوالي 200 كلم غرب العاصمة التنزانية دار السلام. وتخشى السلطات من ارتفاع عدد الضحايا لأن بعض الجثث قد تكون عالقة تحت الشاحنة. ووقع الحادث إثر انقلاب شاحنة صهريج واندفاع عدد من المواطنين لسرقة الوقود المتسرب، قبل أن يشتعل مسببا الانفجار.

إعلان

قتل 64 شخصا على الأقل صباح السبت وأصيب 72 بجروح في انفجار شاحنة صهريج بالقرب من مدينة موروغورو التي تبعد حوالى 200 كلم غرب دار السلام عاصمة تنزانيا.

وقال حاكم موروغورو ستيفن كيبويه للصحافة من المكان "يوجد حاليا 60 جثة في مشرحة مستشفى موروغورو الذي يستقبل أيضا 70 جريحا". وقال إن حصيلة القتلى مرشحة للارتفاع لأن بعض الجثث قد تكون عالقة تحت الشاحنة الصهريج.

وفي وقت سابق، أعلن القائد الإقليمي للشرطة ويلبرود متافونغوا "وقوع انفجار قوي أدى إلى مقتل 57 شخصا على الأقل حتى الآن، ومعظمهم من سائقي دراجات نارية تعمل بالأجرة هرعوا مع أشخاص آخرين لجمع الوقود الذي كان يسيل من الصهريج بعد تعطله نتيجة حادث مرور".

وقد حصلت هذه الوقائع في حوإلى الساعة الثامنة والنصف (05:30 ت غ) في بلدة مسامفو، بضواحي موروغورو.

مواطنون هرعوا إلى مكان انقلاب الشاحنة لسرقة الوقود قبل أن تنفجر فيهم

وبعيد انقلاب الشاحنة على الرصيف، هرع سائقو الدراجات النارية التي تعمل بالأجرة إلى مكان الحادث لسرقة الوقود المتسرب، على غرار عدد من سكان المدينة. ويبدو أن الوقود اشتعل نتيجة سيجارة ما تسبب بالانفجار.

وأوضح الحاكم أن لحظة وقوع الانفجار كان السكان يملؤون أوعيتهم بالوقود، وحاول رجل انتزاع بطارية الشاحنة، متسببا بالانفجار.

وأكد شهود من المكان أن بعض الأشخاص الذين حضروا لسرقة الوقود كانوا يقومون بتدخين السجائر.

وقالت الشرطة عند الظهر إنها نجحت بإطفاء الحريق.

وأعلن الرئيس التنزاني جون ماغوفولي في بيان نشرته الرئاسة "أقدم التعازي لكل من تضرروا، خصوصا عائلات الضحايا، وأدعو إلى الله أن ترقد أرواح الضحايا بسلام وبالشفاء العاجل للجرحى".

وأعرب عن دهشته من "أن يهرع الناس إلى مركبات تعرضت لحوادث من أجل سرقة حمولاتها".

حوادث متكررة

وأضاف "بعض المركبات تحمل وقودا خطرا، مثل حالة موروغورو. أخرى تنقل مواد كيميائية سامة أو متفجرات. أوقفوا هذه العادة أرجوكم".

وهذا النوع من الحوادث يقع مرارا في إفريقيا. ومطلع تموز/يوليو، قتل 45 شخصا في وسط نيجيريا وأصيب أكثر من 100 بجروح خلال سرقتهم لصهريج تعرض لحادث سير ثم انفجر.

كذلك، مطلع أيار/مايو قتل 80 شخصا في حادثة مماثلة في النيجر.

 

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن