تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليميني أليخاندرو ياماتي يعلن فوزه بالانتخابات الرئاسية في غواتيمالا

إعلان

غواتيمالا (أ ف ب) - أعلن المرشّح اليميني أليخاندرو ياماتي مساء الأحد فوزه بالانتخابات الرئاسية في غواتيمالا في دورتها الثانية، وذلك بعدما أظهرت النتائج شبه النهائية حصوله على أكثر من 59 في المئة من الأصوات.

ووفقاً للمحكمة الانتخابية، فإنّ الطبيب المحافظ حصل بعد فرز حوالى 90% من بطاقات الاقتراع على 59,33% من الأصوات، متقدماً بفارق شاسع على منافسته الاشتراكية الديموقراطية ساندرا توريس التي كانت تفوقت عليه في الجولة الأولى التي جرت في حزيران/يونيو.

وتميّزت الدورة الثانية بنسبة مشاركة ضعيفة بلغت حوالي 50%، وفقاً للنتائج الأولية.

ودعي 8 ملايين ناخب للإدلاء بأصواتهم في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية لخلافة جيمي موراليس في كانون الثاني/يناير 2020.

وهذه المرة الرابعة التي يترشّح فيها ياماتي للانتخابات الرئاسية منذ 2007 وقد وعد بمكافحة الفساد والعنف الإجرامي والفقر الشديد في بلده.

وشكّل اتفاق الهجرة الذي فرضه الرئيس الأميركي دونالد ترامب على غواتيمالا موضوع نقاش أساسياً خلال الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، ولا سيما بسبب شروطه الغامضة التي تم التوصل إليها بعيداً من الأضواء.

وهذا الاتفاق حول حق اللجوء يجعل من غواتيمالا "بلداً ثالثاً آمناً" يتحتّم على طالبي اللجوء أن يقوموا فيه بالخطوات الأولى لطلب اللجوء.

وأثار توقيع الاتفاق احتجاجات في غواتيمالا حيث رأى معارضون ومنظمات غير حكومية أن هذا البلد الذي يعيش 60% من سكانه دون عتبة الفقر لن يكون قادراً على توفير استقبال لائق للاجئين الساعين للوصول إلى الولايات المتحدة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.