تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس البرازيلي يعتبر بأن ماكرون يتصدى لحرائق الأمازون ب"عقلية استعمارية"

إعلان

ريو دي جانيرو (أ ف ب) - اعتبر الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو الخميس أن نظيره الفرنسي ايمانويل ماكرون يملك "عقلية استعمارية" لحضه قمة مجموعة السبع التي تنعقد في فرنسا على تناول قضية حرائق الغابات في غابات الأمازون.

وكتب بولسونارو على تويتر "اقتراح الرئيس الفرنسي بأن تتم مناقشة قضية الأمازون خلال قمة مجموعة السبع بدون مشاركة دول المنطقة تستحضر عقلية استعمارية لا مكان لها في القرن الحادي والعشرين".

وأضاف الرئيس البرازيلي أن ماكرون يستغل مشكلة محلية بالنسبة للبرازيل ودول إقليمية أخرى من أجل تحقيق مكاسب سياسية شخصية، واصفا لهجة ماكرون بأنها تستخدم "أسلوب الإثارة".

وكان ماكرون أعلن مساء الخميس أنّ الحرائق في غابات الأمازون تمثّل "أزمة دولية"، ودعا إلى مناقشة "هذه المسألة الملحة" بين أعضاء مجموعة السبع خلال القمة في بياريتس في نهاية هذا الأسبوع.

وغرّد الرئيس الفرنسي عبر موقع تويتر قائلا "بيتنا يحترق، فعليا. غابات الأمازون المطرية، الرئتان اللتان تنتجان 20% من الأوكسيجين على كوكبنا تحترقان. انها أزمة دولية. أتوجه الى أعضاء مجموعة السبع، دعونا نناقش هذه القضية الطارئة الملحة بعد يومين".

وأشار بولسونارو إلى أن تغريدة ماكرون أرفقت بصورة لحريق في منطقة الأمازون تعود الى 16 عاما على الأقل، واستخدمها الكثيرون في منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي حول الحرائق في الايام الاخيرة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.