تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اجتماعات ثنائية بين زعماء مجموعة السبع على هامش قمتهم في بياريتس الفرنسية

أبرز اللقطات من أنشطة الرئيس الفرنسي على هامش قمة مجموعة السبع في بياريتس الفرنسية.
أبرز اللقطات من أنشطة الرئيس الفرنسي على هامش قمة مجموعة السبع في بياريتس الفرنسية. رويترز/ فرانس 24

على هامش قمة مجموعة السبع المنعقدة في مدينة بياريتس الفرنسية، كان للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لقاءات هامة مع قادة الدول العظمى، على رأسهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. ما أهم ما أسفرت عنه هذه اللقاءات الجانبية قبيل بدء القمة؟

إعلان

على هامش القمة الخامسة والأربعين لمجموعة الدول السبع المنعقدة منذ السبت وحتى الاثنين في مدينة بياريتس الفرنسية المطلة على المحيط الأطلسي، عقد الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون والأمريكي دونالد ترامب السبت مقابلة سريعة لم تكن ضمن جدول أعمال أحدهما. والتقى الرئيسان حول مائدة غداء، بفندق "أوتيل دو باليه" ، لاستعراض المسائل المطروحة للبحث.

وبعد الغداء، كتب ترامب على تويتر حيث له نحو 60 مليون متابع "خرجت للتو من غداء مع الرئيس الفرنسي"، مضيفا "الكثير من الأمور الجيدة تحصل لبلدينا. نهاية أسبوع مهمة مع قادة آخرين من العالم".

وأشار قصر الإليزيه قبل الافتتاح الرسمي للقمة في بياريتس إلى أن الرئيس الفرنسي عمل خلال مأدبة الغداء هذه على "خلق الظروف اللازمة لإيجاد مستوى جيد من التقارب داخل مجموعة (السبع) عبر الحصول على توضيحات من دونالد ترامب" بشأن المواضيع الرئيسية.

وفي حين أن الخلافات مع الولايات المتحدة تهدد بنسف أي وحدة في مجموعة السبع بشأن التجارة أو المناخ، أكد أحد مستشاري الرئيس الفرنسي أن الأخير حرص على أن "يشرح" لنظيره الأمريكي المواقف الفرنسية والأوروبية من أجل "تفادي النزاع في العلاقة مع الولايات المتحدة" و"تخفيف الضغط".

قمة السبع: ترامب تناول الملف الإيراني خلال لقائه ماكرون

وأوضح الإليزيه أن ترامب أكد بشأن إيران "أنه لا يريد حربا بل يريد اتفاقا".

وطرح ماكرون على ترامب خيار السماح لطهران ببيع "جزء من نفطها لفترة محددة" مقابل عودتها إلى التزامها بعدم تخصيب اليورانيوم لحيازة السلاح النووي.

بشأن الأمازون، قالت الرئاسة الفرنسية "لدينا عناصر تقارب مهمة" وإيمانويل ماكرون أكد أنه لا يريد أن ينتهج "سياسة مضادة لبولسونارو بل سياسة مفيدة".

وقد تعلن دول مجموعة السبع الأحد إجراءات لمساعدة البرازيل في مكافحة حرائق غابة الأمازون.

وفي ما يخص النبيذ الفرنسي الذي يهدد ترامب بفرض رسوم عليه، أبلغ ماكرون نظيره الأمريكي أن "لا داعي لبدء حرب بشأن هذا الموضوع" وأن ليس هناك "من رابط مع الضرائب على الشركات الرقمية التي تخدم المصلحة المشتركة لفرنسا والولايات المتحدة والقوى الاقتصادية الكبرى".

اجتماع ميركل وماكرون قبل بدء قمة مجموعة السبع

كما التقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في المنتجع نفسه، ولم يتم الكشف عن نتائج اللقاء ولكن الرئيس الفرنسي دعا زعماء من آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية للمشاركة في القمة من أجل الانضمام إليهما في المساعي العالمية لمعالجة الكثير من القضايا العالقة.

توسك وجونسون يتبادلان التصريحات الحادة بشأن بريكسيت دون اتفاق عقب لقاء جونسون بالرئيس الفرنسي

كما قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون السبت إنه يتعين على الاتحاد الأوروبي التخلي عن إصراره على شبكة الأمان الإيرلندية لتجنب بريكسيت من دون اتفاق.

وقال جونسون للصحافيين "لا أريد بريكسيت من دون اتفاق. أقول لأصدقائنا في الاتحاد الأوروبي إذا كانوا لا يريدون بريكسيت من دون اتفاق، علينا التخلص من شبكة الأمان من المعاهدة".

للمزيد: فرنسا: تأهب أمني في بياريتس عشية قمة مجموعة السبع وانقسامات مرتقبة حول الملفات الكبرى

ورد أيضا على رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الذي كان قد حض جونسون على ألا يتذكره التاريخ بأنه "سيد اللا إتفاق". وقال جونسون "إذا كان دونالد توسك لا يريد أن يعرف عنه التاريخ بأنه سيد بريكسيت من دون اتفاق، يتعين أخذ تلك النقطة في عين الاعتبار أيضا".

وشبكة الأمان بند يضمن عدم عودة النقاط الحدودية بين إيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي وإقليم إيرلندا الشمالية البريطاني.

وقد وعد جونسون بالخروج من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر في 31 تشرين الأول/أكتوبر "مهما كلف الأمر".

 

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.