تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مستشار الأمن القومي الأميركي يزور أوكرانيا للقاء زيلينسكي

إعلان

كييف (أ ف ب) - وصل مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جون بولتون الثلاثاء إلى كييف للقاء الرئيس الجديد فولوديمير زيلينسكي، وفق ما أعلنت السفارة الأميركية لدى أوكرانيا على حسابها على موقع "تويتر".

ويأتي هذا اللقاء، الأول بين بولتون وزيلسنكي الممثل السابق الذي انتُخب رئيساً في نيسان/أبريل، غداة إعلان باريس عقد قمة جديدة ل"آلية النورماندي" ستجمع قادة فرنسا وألمانيا وأوكرانيا وروسيا.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين أن هذه القمة، الأولى منذ تشرين الأول/أكتوبر 2015، ستُعقد "في الأسابيع المقبلة" وتهدف إلى المضي قدماً بطريقة "ملموسة" في عملية السلام في شرق أوكرانيا، مع استمرار النزاع مع الانفصاليين الموالين لروسيا والذي أسفر عن نحو 13 ألف قتيل منذ خمس سنوات.

وأوضحت السفارة الأميركية أن بولتون سيؤكد خلال زيارته "الدعم الأميركي للسيادة ووحدة الأراضي في أوكرانيا".

وأكد زيلينسكي مراراً رغبته في استئناف الحوار مع روسيا بهدف إحلال السلام في بلاده.

وتشهد العلاقات بين أوكرانيا وروسيا توترا شديدا منذ انتفاضة ميدان المؤيدة لأوروبا في شتاء 2013-2014 والتي أدت إلى إقالة وفرار الرئيس الأوكراني آنذاك فيكتور يانوكوفيتش إلى روسيا.

واثر وصول قادة موالين للغرب إلى الحكم، ضمّت روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية واندلعت حرب بين القوات الأوكرانية وانفصاليين موالين لروسيا مدعومين من موسكو بحسب كييف والغرب، في منطقتي لوغانسك ودونيتسك.

وأتاحت اتفاقات سلام مينسك الموقعة عام 2015 برعاية ألمانيا وفرنسا، تراجع حدة المعارك في شرق أوكرانيا بشكل كبير لكن الجانب السياسي من هذه الاتفاقات بقي حبراً على ورق. ويتقاذف الطرفان مسؤولية هذا الفشل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.