تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بيلاروس تريد "فتح فصل جديد" في العلاقات مع واشنطن

إعلان

مينسك (أ ف ب) - صرح الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشنكو الحليف القريب لموسكو، الخميس بأنه يريد "فتح فصل جديد" في العلاقات مع واشنطن، وذلك بمناسبة زيارة نادرة لجون بولتون مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض.

وقال لوكاشنكو خلال لقائه بولتون "اقترحنا دائما، منذ اللحظة التي تدهورت فيها العلاقات مع الولايات المتحدة، طي هذه الصفحة السيئة وفتح فصل جديد".

واقترح لوكاشنكو على بولتون التطرق "بصراحة" و"كما بين أصدقاء" إلى قضية العلاقات بين واشنطن وهذه الجمهورية السوفياتية السابقة التي تقع بين روسيا والاتحاد الأوروبي ويقودها بقبضة حديد الكسندر لوكاشنكو منذ 1994.

وقال إن "ذلك سيسمح لنا بوضع أساس لعلاقاتنا المستقبلية"، مشيرا إلى "عدد كبير من الخبراء والمتخصصين الأميركيين تحدث إليهم شخصيا" قبل جون بولتون.

من جهته، صرح بولتون أن "التاريخ يتقدم ومضى وقت طويل على تفكك الاتحاد السوفياتي والوضع الجيوسياسي تغير. إنه يتغير بينما نتحدث الآن".

وستثير زيارة بولتون لمينسك على الأرجح استياء في موسكو التي تعتبر بيلاروس، شريكا مهما.

ويزور بولتون مينسك بعدما زار في الأيام الأخيرة جمهوريتين سوفياتيتين سابقتين أخريين هما أوكرانيا وموالدافيا.

وأكد بولتون خلال لقائه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كييف الخميس "وحدة الأراضي" الأوكرانية في مواجهة النزاع مع الانفصاليين المدعومين من موسكو في الشرق.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.