تخطي إلى المحتوى الرئيسي
في عمق الحدث

في غويانا الفرنسية.. آلاف الأطفال لا يستطيعون الذهاب إلى المدارس!

قد يكون الأمر مفاجئًا، لكن آلاف الأطفال الفرنسيين، لا يذهبون إلى المدرسة. اللجنة الاستشارية لحقوق الإنسان استنكرت هذا الأمر، في تقرير صدرنهاية شهر نيسان/ أبريل.معظمهم هؤلاء الأطفال يعيشون في أقاليم فرنسا ما وراء البحار. في غويانا الفرنسية، يقضي بعض الأطفال يوميا ساعات على متن قوارب لبلوغ المدرسة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.