تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن تعلن دعمها "الكامل" لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها إثر التصعيد مع حزب الله

جنود إسرائيليون على دبابة في هضبة الجولان - 26 أغسطس/آب 2019
جنود إسرائيليون على دبابة في هضبة الجولان - 26 أغسطس/آب 2019 رويترز

قالت واشنطن الأحد إنها تدعم بـ"الكامل" حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، وذلك تعليقا على التصعيد العسكري على الحدود الجنوبية للبنان بين حزب الله وإسرائيل.

إعلان

أعلن مسؤول في الخارجية الأمريكية الأحد أن الولايات المتحدة "قلقة لتصعيد التوتر" على الحدود بين لبنان وإسرائيل، بعد تبادل للنيران والقصف بين حزب الله الشيعي والجيش الإسرائيلي.

وقال المسؤول إن "الولايات المتحدة تدعم بالكامل حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها. على حزب الله أن يمتنع عن أعمال معادية من شأنها تهديد أمن لبنان واستقراره وسيادته. هذا الأمر هو مثال آخر على دور وكلاء إيران المزعزع للاستقرار عبر تقويض السلام والأمن في المنطقة".

ويذكر أن حزب الله أعلن الأحد عن تدمير آلية عسكرية إسرائيلية في منطقة أفيفيم قرب الحدود الجنوبية للبنان، بينما ردت إسرائيل بإطلاق النار على جنوب لبنان، ما أثار مخاوف من تصعيد خطير مع الحزب بعد أسبوع من التوتر المتصاعد.

واتهم كل من حزب الله والسلطات اللبنانية إسرائيل بشن هجوم بواسطة طائرتين مسيرتين في ضاحية بيروت الجنوبية قبل أسبوع.

وقال الحزب إنهما كانتا محملتين بمواد متفجرة. إحداهما سقطت بسبب عطل فني والثانية انفجرت، من دون أن يحدد هدف الهجوم.

ووقع هجوم الضاحية بعد وقت قصير من غارات إسرائيلية استهدفت منزلا لمقاتلين من حزب الله قرب دمشق، ما أسفر عن مقتل اثنين منهما.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.