تخطي إلى المحتوى الرئيسي

النواب البريطانيون يصوتون بأغلبية ضد بريكسيت بدون اتفاق ويرفضون إجراء انتخابات مبكرة

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ينفعل خلال جلسة مجلس العموم في لندن، بريطانيا 4 سبتمبر/ أيلول 2019
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ينفعل خلال جلسة مجلس العموم في لندن، بريطانيا 4 سبتمبر/ أيلول 2019 رويترز

أقر النواب البريطانيون مساء الأربعاء مشروع قانون يمنع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق. فيما رفض مجلس العموم البريطاني لاحقا طلب رئيس الوزراء بوريس جونسون للتصويت على مذكرة تدعو إلى إجراء انتخابات تشريعية مبكرة في 15 أكتوبر.

إعلان

أقر النواب البريطانيون مساء الأربعاء مشروع قانون يطلب تأجيل موعد بريكسيت ما يوجه ضربة مريرة أخرى لرئيس الوزراء بوريس جونسون لمنع خروج البلاد بدون اتفاق من الاتحاد الأوروبي في 31 تشرين الاول/أكتوبر.

وتم التصويت على النص بغالبية 327 صوتا مقابل 299 في القراءة الثالثة والأخيرة.

جونسون يدعو النواب إلى التصويت على إجراء انتخابات مبكرة.. ومجلس العموم يرفض

وفي الوقت نفسه، وعقب تصويت مجلس العموم مؤيدا إرجاء موعد بريكسيت، دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مساء الأربعاء النواب إلى التصويت على مذكرة تدعو إلى إجراء انتخابات تشريعية مبكرة في 15 تشرين الأول/أكتوبر. ولكن بوريس جونسون أخفق في الحصول على موافقة العدد الكافي من النواب للمضي قدما في خطته لإجراء انتخابات مبكرة. وقوبل طلبه  برفض من قبل مجلس العموم البريطاني.

ولكن جونسون أوضح أنه "لا يمكن للحكومة أن تستمر في العمل إذا كان مجلس العموم يرفض ما تقترحه الحكومة"، مضيفا "يجب الآن أن تحصل انتخابات الثلاثاء في 15 تشرين الأول/أكتوبر".

ولم يؤيد المذكرة الحكومية سوى 298 نائبا في حين أن إقرارها كان يتطلب موافقة ثلثي أعضاء المجلس. وامتنع نواب المعارضة العمالية عن التصويت. وهذه ثالث صفعة مدوية يتلقاها جونسون تحت قبة البرلمان في غضون 24 ساعة.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.