تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بريطانيا: بوريس جونسون يفضل "الموت داخل حفرة" على إرجاء بريكسيت

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. 4 سبتمبر/ أيلول 2019.
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. 4 سبتمبر/ أيلول 2019. رويترز

شدد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الخميس على ضرورة خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/تشرين الأول، قائلا إنه يفضل "الموت داخل حفرة" على طلب إرجاء بريكسيت. كما أنه جدد الدعوة إلى انتخابات تشريعية مبكرة.

إعلان

أكد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الخميس أنه يفضل "الموت داخل حفرة" على طلب إرجاء بريكسيت، وشدد أن على المملكة المتحدة الخروج من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/تشرين الأول. كما أنه جدد الدعوة إلى انتخابات تشريعية مبكرة.

لكن النواب البريطانيين وافقوا على مشروع قانون يجبره على أن يطلب من بروكسل إرجاء موعد بريكسيت لثلاثة أشهر في حال عدم التوصل إلى اتفاق للخروج.

للمزيد- بوريس جونسون .. البداية بالانتكاسات فكيف تكون النهاية؟

ويراهن رئيس الوزراء على انتخابات عامة يمكن أن تمنحه مجددا الغالبية التي خسرها في البرلمان، وقال في هذا الصدد: "ليس هناك سوى طريق واحد بالنسبة إلى بلادنا" يتمثل في إجراء الانتخابات.

وستقدم الحكومة مذكرة حول إجراء هذه الانتخابات على أن يصوت عليها مجلس العموم الاثنين قبيل تعليق أعماله. ويجب أن تحظى بموافقة ثلثي الأصوات لإقرارها. وهي المحاولة الثانية لجونسون للسير بانتخابات مبكرة بعدما رفض النواب الأربعاء مذكرة حكومية لإجراء الانتخابات منتصف تشرين الأول/أكتوبر.

للمزيد- بريكست: السيناريوهات الممكنة؟

وإضافة إلى الصفعة التي تلقاها في البرلمان، تبلغ بوريس جونسون أن شقيقه جو الذي كان أيد بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي خلال استفتاء 2016، استقال من الحكومة مؤكدا عبر تويتر أنه يقدم "الولاء الوطني" على "الولاء العائلي". وهو النائب الثالث والعشرون الذي ينسحب من الحزب المحافظ في ثلاثة أيام، في ضربة جديدة لرئيس الوزراء الضعيف.

وشدد جونسون على أن الانتخابات المبكرة ستمنح البريطانيين فرصة ليقرروا من سيكون رئيس الوزراء الذي سيتوجه إلى القمة الأوروبية في بروكسل يومي 17 و18 تشرين الأول/أكتوبر، وقال في هذا السياق: "هل تريدون جيريمي كوربن (زعيم حزب العمال) مع خطته للتمديد والبقاء في الاتحاد الأوروبي في نهاية المطاف (...) أم تريدون أن ننفذ بريكسيت؟".

وأي إرجاء لبريكسيت يجب أن يحظى بموافقة جميع الدول الـ 27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.