تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة الولايات المتحدة للتنس: نادال يفوز باللقب ويضيق الخناق على جوكوفيتش وفيدرير

الإسباني رافايل نادال يرفع كأس بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس 8 سبتمبر/أيلول 2019.
الإسباني رافايل نادال يرفع كأس بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس 8 سبتمبر/أيلول 2019. رويترز

تمكن الإسباني رافايل نادال من انتزاع الفوز بلقب بطولة الولايات المتحدة للتنس بعد مباراة نهائية ماراثونية جمعته بالروسي دانييل ميدفيديف. وبهذا الفوز حافظ نادال على مركزه الثاني في جدول تصنيف لاعبي التنس المحترفين ولكنه ضيق الفارق بينه وبين الصربي نوفاك جوكوفيتش صاحب المركز الأول. وهذا هو اللقب الـ19 في البطولات الكبرى الذي يحرزه نادال ما يضعه على بعد لقب واحد من الرقم القياسي الذي يحمله السويسري روجيه فيدرير.

إعلان

أحرز الإسباني رافايل نادال رابع لقب له في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس المعروفة باسم "فلاشينغ ميدوز"، بعد فوزه في المباراة النهائية بصعوبة على الروسي دانييل ميدفيديف.

ونجح نادال في التتويج بلقبه الكبير التاسع عشر في مسيرته بعد مباراة ماراثونية أنهاها بنتيجة ثلاث جولات لاثنتين، جاءت نتائجها 7-5 و6-3 و5-7 و4-6 و6-4، واستمرت أربع ساعات و50 دقيقة، وهي الأطول في تاريخ البطولة بعد نهائيي 1988 و2012 اللذين امتدا لأربع ساعات و54 دقيقة.

وبات الإسباني (33 عاما) ثاني أكبر لاعب يتوج بلقب البطولة الأمريكية في عصر الاحتراف بعد الأسترالي كين روزوول الذي أحرز لقب العام 1970 وهو في الخامسة والثلاثين من العمر.

وأكد اللاعب الإسباني الملقب بالـ"ماتادور" بأن الاستمرارية في الملاعب على أعلى المستويات هي الأولوية بالنسبة إليه وليس تخطي منافسه السويسري روجيه فيدرير في عدد الألقاب الكبيرة أو التطلع إلى استعادة المركز الأول في التصنيف من الصربي نوفاك جوكوفيتش.

وقال نادال بعد تتويجه "أنا سعيد للغاية. هذه الكأس تعني الكثير بالنسبة إلي. كانت الساعات الثلاث الأخيرة صعبة جدا من الناحيتين المعنوية والبدنية".

وتابع "الطريقة التي صمدت فيها خلال الأوقات الصعبة من المباراة تجعلني في غاية السعادة. حاولت السيطرة على مشاعري لكن كان الأمر مستحيلا".

وجاء الفوز الدراماتيكي لنادال ليضعه على بعد لقب واحد كبير من معادلة رقم فيدرير، لكن الماتادور أكد بأن الاستمرارية في الملاعب على أعلى المستويات أهم بالنسبة إليه من تحقيق الرقم القياسي في عدد الألقاب الكبيرة بقوله "أود أن أكون اللاعب الأكثر تتويجا لكني لا أفكر بهذا الأمر ولن أتدرب يوميا أو أمارس كرة المضرب من أجل تحقيق هذا الهدف".
وتابع نادال الفائز ببطولة رولان غاروس الفرنسية هذا العام أيضا "أمارس كرة المضرب لأني أعشق هذه اللعبة. لا أستطيع التفكير فقط بالغراند سلام، كرة المضرب هي أكثر من مجرد الفوز ببطولات كبرى".

وكشف "لا يمكن أن تتطلع يوميا لمعرفة ما إذا كان لاعب آخر يملك عددا أكبر منك من الألقاب أو آخر يملك أقل منك. كل ما حققته في مسيرتي يفوق ما توقعته وما حلمت به. أود أن أكون اللاعب صاحب أكبر عدد من الألقاب بطبيعة الحال، لكن أعتقد بأني لن أكون أكثر أو أقل سعادة إذا حصل هذا الأمر أم لم يحصل".

وأوضع "ما يمنحني السعادة هو أني بذلت أفضل ما لدي".

ورفع نادال رصيده من النقاط في التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين إلى 9225 في المركز الثاني، بفارق 640 نقطة عن الصربي نوفاك جوكوفيتش صاحب المركز الأول برصيد 9865 نقطة.

وأكد نادال بأن إزاحة جوكوفيتش عن صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين ليس من أولوياته أيضا لأن ذلك قد يؤثر على نوعية أدائه وربما يقصر من مسيرته في الملاعب بقوله "أنا لا أنافس من أجل هذا (صدارة التصنيف). أنا ألعب على طريقتي. إذا حصل هذا فسيكون الأمر رائعا لكني أقول دائما اليوم صدارة التصنيف ليست هدفي".
وتابع "من الرائع أن تكون في صلب المنافسة، لكن بالنسبة لي شخصيا إنها ليست معركة. كل ما في الأمر أنني أحاول أن أكون تنافسيا قدر المستطاع".

وكشف "مع تقدمي في العمر لا أستطيع أن أخسر الكثير من الوقت والحيوية لكي أنشد الرقم واحد عالميا. يتعين علي التفكير بمسيرتي بطريقة مختلفة. بالنسبة لي، الهدف الأساسي هو اللعب لأكثر وقت ممكن على أعلى المستويات".
وأوضح "في بعض الأحيان، إذا أردت المنافسة على المركز الأول في التصنيف العالمي ستخسر الكثير من السنوات في مسيرتك، لكني هنا وإذا استطعت الاستمرار في اللعب حتى نهاية الموسم الحالي ستكون لدي الفرص، سيكون الأمر مدهشا".

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.