تخطي إلى المحتوى الرئيسي
وجها لوجه

موريتانيا.. هل تقبل المعارضة اليد الممدودة؟

تناقش فقرة وجها لوجه اجراءِ الرئيسُ الموريتاني محمد الشيخ الغزواني سلسلة لقاءات تشوارية مع شخصياتٍ سياسية من الموالاة والمعارضة، في إطار مساعيه لتهدئةِ الأجواء السياسية في البلاد، بعد ثلاثة أشهر من انتخابه . فيما قال الوزير الأول الموريتاني إسماعيل الشيخ سيديا إن حكومته تمد اليد للمعارضة للتشاور. مع النائب البرلماني ورئيس حزب الصواب عبد السلام حرمه ، وأحمد سالم بانمو أمين عام جمعية "أنا موريتاني".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.