تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السعودية: الحوثيون يتبنون هجوما بطائرات مسيرة ضد منشأتين نفطيتين لشركة أرامكو

أعمدة الدخان في أعقاب حريق نشب في مصنع أرامكو في بقيق. السعودية 14 سبتمبر/أيلول 2019.
أعمدة الدخان في أعقاب حريق نشب في مصنع أرامكو في بقيق. السعودية 14 سبتمبر/أيلول 2019. رويترز

أعلنت الرياض تعرض منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة "أرامكو" العملاقة لهجوم بطائرات بدون طيار، ما أدى لاندلاع حريق في معملين للشركة في محافظتي بقيق وهجرة خريص شرق المملكة. وتبنى الحوثيون الهجوم مشيرين إلى استخدام عشر طائرات مسيرة وملوحين بعمليات "واسعة وأشد إيلاما".

إعلان

استهدف هجوم بواسطة طائرات مسيرة السبت منشأتين نفطيتين تابعتين لشركة "أرامكو" السعودية العملاقة، حسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن وزارة الداخلية.

ونقلت الوكالة عن المتحدث الأمني في وزارة الداخلية قوله "عند الساعة الرابعة من صباح اليوم السبت (...) باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو (بإخماد) حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص نتيجة استهدافهما بطائرات بدون طيار" مشيرة إلى "السيطرة على الحريقين والحد من انتشارهما".

محمد البخيتي: "هجوم أرامكو نفذ بالتعاون مع مواطنين سعوديين"

وأشار نفس المتحدث إلى أن الجهات المختصة باشرت التحقيق في الهجوم الذي وقع في شرق المملكة، لكنه لم يحدد مصدر الطائرات المسيرة.

في المقابل، أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين على قناة المسيرة التلفزيونية مسؤولية جماعة الحوثي عن الهجوم. وقال المتحدث إن "سلاح الجو المسير ينفذ عملية واسعة بعشر طائرات مسيرة استهدفت مصفاتي بقيق وخريص شرقي السعودية".

وذكرت جماعة الحوثي في بيانها "نعد النظام السعودي أن عملياتنا القادمة ستتوسع أكثر فأكثر وستكون أشد إيلاما".

وقبل شهر، أدى هجوم تبناه الحوثيون إلى اندلاع حريق في منشأة للغاز تابعة لشركة أرامكو في حقل الشيبة جنوب شرق المملكة. وأكدت الشركة في حينه أن الحادث لم يتسبب بوقوع إصابات.

كيف سيكون رد السعودية على استهداف أرامكو؟

وخلال الأشهر الأخيرة، أطلق الحوثيون عدة صواريخ عبر الحدود وشنوا هجمات بواسطة طائرات مسيرة مستهدفين قواعد جوية سعودية ومنشآت أخرى، مؤكدين أن ذلك رد على غارات التحالف العربي الذي تقوده الرياض، على المناطق الخاضعة لسيطرتهم في اليمن.

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.