تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المغرب: توقيف مؤقت لبرنامج تلفزيوني إثر إشادة مغني في إحدى حلقاته بالعنف ضد النساء

مظاهرة نسائية في المغرب
مظاهرة نسائية في المغرب أ ف ب/ أرشيف

فرض المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري المغربي الأربعاء عقوبة التوقيف لمدة ثلاثة أسابيع على برنامج تلفزيوني، تعرضه قناة "شدى"، مجد فيه المغني عادل الميلودي العنف ضد النساء. وقال الميلودي في هذا البرنامج إن "من لم يضرب زوجته ليس رجلا".

إعلان

أعلن المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري المغربي في بيان الأربعاء أن السلطات أوقفت مؤقتا بث برنامج تلفزيوني محلي، بعدما تباهى أحد ضيوفه بأنه يضرب زوجته.

وأشار المجلس في بيان إلى أن هذه التصريحات، التي جاءت عبر قناة "شدى"، تشكل "إشادة وتنويها بالعنف ضد المرأة، وتشجيعا صريحا عليه، من خلال إقرانه إيجابيا بمفهوم الرجولة، وتقديمه كأمر مرغوب فيه ومستحب لتمتين العلاقة الزوجية".

وأشار البيان إلى أن "خطاب العنف الصريح هذا لم يواجه برد حازم وجازم من طرف منشط البرنامج، إذ استرسل في التفاعل معه ضمن قالب هزلي يعطي الانطباع بالتطبيع معه والتسليم به".

ولم يتطرق المجلس إلى موقف الضيف الثاني في الحلقة الممثل الفرنسي سامي ناصري، الذي لم يبد امتعاضا ظاهرا من كلام الميلودي. وأشار المجلس إلى أن برنامج "قطبي تونايت" سيتوقف لثلاثة أسابيع.

وكان المغني المغربي عادل الميلودي، قال في مقابلة عبر برنامج "قطبي تونايت" على قناة "شدى" التلفزيونية المغربية في يونيو/حزيران: "من لا يضرب زوجته ليس رجلا"، بل أن تفوه بأخطر من ذلك خلال نفس البرنامج، حيث أضاف "كل رجل له الحرية بأن يفعل ما يشاء بزوجته، إن ضربها أو قتلها فهذا شأنه".

ولم يتم الإعلان عن أي ملاحقة قضائية في حق هذا المغني، رغم سيل ردات الفعل الشاجبة لتصريحاته عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.