تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ماكرون يقول إن ازمة "السترات الصفر" كانت "مفيدة" بالنسبة اليه

إعلان

باريس (أ ف ب) - اعتبر الرئيس إيمانويل ماكرون في حديث لمجلة "تايم" الأميركية أن أزمة "السترات الصفر" كانت "مفيدة جدا له بطريقة ما" لأنها أرغمته على تغيير موقفه حيال الفرنسيين.

ونزل مئات آلاف الفرنسيين إلى الشارع منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر الماضي في إطار حركة "السترات الصفر" التي تحتج منذ أشهر على السياسة الاجتماعية والضريبية للحكومة.

وماكرون الذي بلغ منتصف ولايته الرئاسية التي تستمر خمس سنوات، يجد نفسه في وضع صعب بين تطبيق الإصلاحات وظهور نتائجها. وقال "سنخرج من هذا الوضع الصعب يوم نرى النتائج".

وأضاف "في بلادنا نحب أن نحكم لكننا نريد قتل حكامنا" في إشارة إلى إعدام الملك لويس السادس عشر على يد الثوار في 1793.

وتابع خلال المقابلة الطويلة التي صورت قبل عشرة أيام في قصر الإليزيه "التحدي الذي اخوضه هو الإصغاء إلى الناس اكثر مما فعلت في بداية" ولايتي.

وردا على سؤال حول الأزمة الاجتماعية التي هزت رئاسته قال "بطريقة ما كان تحرك السترات الصفر مفيدا لي لان ذلك ذكرني بكيف يجب أن أكون".

وأضاف "أعطيت الانطباع على الأرجح أنني كنت أريد الإصلاح ضد الشعب. وأحيانا بدا نفاد صبري كأنه موجه ضد الفرنسيين. والأمر ليس كذلك".

وقال "الآن أعتقد أن علي أن آخذ الوقت الكافي لتفسير المكان الذي وصلنا اليه وما نريد بالضبط".

وادى اعلان مشروع جديد لاصلاح رواتب التقاعد الجمعة الماضي الى اضراب تسبب باضطراب كبير في وسائل النقل في باريس وضاحيتها.

وتخصص النسخة الأوروبية للمجلة غلافها لماكرون للمرة الثانية منذ توليه منصبه وفي المرة السابقة قدمته في تشرين الثاني/نوفمبر 2017 على انه "الزعيم المقبل لأوروبا... إذا نجح في حكم فرنسا".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.