تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قائد الحرس الثوري يحذر من أن أي دولة تهاجم ايران ستكون "ساحة المعركة"

إعلان

طهران (أ ف ب) - حذر قائد الحرس الثوري الإيراني السبت من أن أي دولة تهاجم الجمهورية الإسلامية ستصبح "ساحة المعركة الرئيسية" في النزاع.

وقال اللواء حسين سلامي خلال مؤتمر صحافي في طهران "من يريد أن تصبح أرضه ساحة المعركة الرئيسية، فليمض بذلك".

وأضاف "لن نسمح أبدا بجر أي حرب الى الاراضي الايرانية".

وتابع "نأمل في الا يرتكبوا خطأ استراتيجيا" كما فعلوا في السابق قبل ان يعدد ما وصفه بـ"المغامرات" العسكرية الأميركية ضد ايران.

وتأتي تصريحاته غداة إعلان الولايات المتحدة ارسال تعزيزات عسكرية الى الخليج بعد هجمات استهدفت منشآت نفطية في السعودية وتبناها المتمردون الحوثيون في اليمن لكن الرياض وواشنطن نسبتا مسؤوليتها الى ايران.

وكان سلامي يتحدث في "متحف الثورة الاسلامية والدفاع المقدس" خلال افتتاح معرض لما قالت ايران انه طائرات مسيرة أميركية واخرى أسقطت على أراضيها.

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب أعلن الجمعة فرض عقوبات جديدة على القطاع المصرفي الايراني وخصوصا البنك المركزي. وأوضح وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين الذي كان إلى جانب ترامب "هذا يعني أنّه لن تعود هناك أموال تذهب إلى الحرس الثوري" الإيراني.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.