تخطي إلى المحتوى الرئيسي

توقيف رجل بمدينة كولمار شرق فرنسا حاول اقتحام مسجد بسيارته

مسجد الأمل بمدينة كولمار (شرق فرنسا)، في نوفمبر/تشرين الثاني 2002.
مسجد الأمل بمدينة كولمار (شرق فرنسا)، في نوفمبر/تشرين الثاني 2002. أ ف ب

أعلنت سلطات منطقة "الرين العليا" في مقاطعة الألزاس (شرق فرنسا) أن رجلا أراد اقتحام المسجد الكبير في مدينة كولمار عمدا بسيارته السبت في عملية لم يصب فيها أحد سواه. وقالت المدعية العامة في كولمار كاترين سوريتا مينار أن المعلومات الأولية تفيد بأن الرجل يعاني "مشاكل نفسية".

إعلان

حاول رجل اقتحام المسجد الكبير في مدينة كولمار، شرق فرنسا، عمدا بسيارته السبت في عملية لم يُصب فيها أحد سواه، كما أعلنت سلطات منطقة "الرين العليا" في مقاطعة الألزاس.

وأعلنت السلطات أيضا أن رجلا، يبدو أنه يعاني "مشاكل نفسية"، حاول أن يقتحم بسيارته "مدخل المسجد الكبير قبيل الساعة 20:00" (18:00 ت غ)، مشيرة إلى أنه "لم يصب أحدا" باستثناء السائق، مضيفة أن "التحقيق جار".

وقالت المدعية العامة في كولمار كاترين سوريتا مينار إن الرجل جرح بسلاح أبيض كان يحمله ونقل إلى المستشفى حيث سيخضع لجراحة. وتابعت: "سيعاينه طبيب نفسي في أقرب وقت ممكن"، معتبرة أن المعلومات الأولية تفيد بأنه يعاني "مشاكل نفسية".

وأضافت المدعية العامة أن شهودا عيان قالوا إنه هتف "الله أكبر" لكن هذه المعلومات لم يتم تأكيدها، معلنة أنه "سيوضع قيد التوقيف الاحتياطي وسيتم استجوابه في أقرب وقت". وأوضحت: "عندها سنعرف المزيد حول دوافعه"، مؤكدة عدم سقوط أي جريح رغم وجود "بعض الأشخاص في المسجد" حينها.

وأوردت صحيفة "لالزاس" أن خبراء تفكيك متفجرات عاينوا السيارة "التي لم تحتو على متفجرات".

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.