تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إنفانتينو: يجب أن "نقاتل" العنصريين في الملاعب "حتى النهاية"

رئيس الفيفا جياني إنفانتينو
رئيس الفيفا جياني إنفانتينو أ ف ب/ أرشيف

تعرض اللاعب البرازيلي دالبير هنريكي لهتافات عنصرية أثناء المقابلة التي جمعت أتالانتا وفيورنتينا في إطار الدوري الإيطالي، فقرر الحكم وقف المباراة لبضع دقائق. وعلق رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جياني إنفانتينو على ما حدث بأن الوضع "لم يتحسن" بخصوص العنصرية في الملاعب. وأضاف "يجب ألا نخاف من إدانة العنصريين، يجب أن نقاتلهم حتى النهاية".

إعلان

بعد توقيف مباراة أتالانتا وفيورنتينا في إطار الدوري المحلي لبضع دقائق بسبب هتافات عنصرية استهدفت المدافع البرازيلي لهذا النادي، دالبير هنريكي، أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، السويسري جياني إنفانتينو، أن الوضع "لم يتحسن" في الملاعب بهذا الخصوص.

وأوضح إنفانتينو في تصريح لقناة "راي 2" الإيطالية أنه "تتم مكافحة العنصرية من خلال التعليم، وإدانتها والحديث عنها، ولا يمكننا قبول العنصرية في المجتمع وفي كرة القدم".

ولقد قرر حكم مباراة أتالانتا وفيورنتينا وقف المقابلة لبضع دقائق بسبب هتافات عنصرية استهدفت دالبير، وذلك بعد أن طلب من مذيع الملعب بث رسالة إلى الجماهير بوقف هذه الهتافات، لكنها قوبلت بصافرات الاستهجان.

وتابع إنفانتينو "علينا أن نحدد هوية المسؤولين ونطردهم من الملاعب. يجب فرض عقوبات واضحة، كما في إنكلترا، يجب ألا نخاف من إدانة العنصريين، يجب أن نقاتلهم حتى النهاية".

ومنذ بداية الموسم، تم استهداف مهاجم إنتر ميلان الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو ولاعب وسط ميلان الدولي العاجي فرانك كيسيي، بصيحات القردة من دون اتخاذ أي عقوبة بحق الجماهير وأنديتها.

وكان لاعب وسط يوفنتوس الدولي الفرنسي بليز ماتويدي وزميله في الفريق مويس كين ومدافع نابولي الدولي السنغالي كاليدو كوليبالي ضحايا هذه الظاهرة في الموسم الماضي والتي تتكرر منذ سنوات في إيطاليا.

فرانس24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.