تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الولايات المتحدة تفرض عقوبات على شركات صينية لاستيرادها نفطاً إيرانياً (بومبيو)

إعلان

نيويورك (أ ف ب) - فرضت الولايات المتحدة الأربعاء عقوبات على شركات صينية ومدرائها بتهمة "نقل نفط من إيران عن علم" في "انتهاك" للحظر الأميركي على هذا البلد، وفق ما أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

وفي خطاب في نيويورك، أوضح بومبيو أن فرض العقوبات هو بداية تنفيذ لتهديد الرئيس دونالد ترامب، الذي تعهد الثلاثاء أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة "تشديد" العقوبات "ما دام استمر سلوك إيران التهديدي".

وأضاف بومبيو "نقول للصين ولجميع الدول:+عليكم ان تعلموا أننا سنفرض عقوبات على أي خرق لعقوباتنا التي تستهدف كل نشاط+".

ولم يحدد هويات الشركات أو الأشخاص المستهدفين بهذه العقوبات الجديدة التي تضاف إلى لائحة طويلة من العقوبات ضد الاقتصاد الإيراني.

وأعلن بومبيو أيضاً "تدابير جديدة"، لم يفصّلها، لـ"فصل الحرس الثوري الإيراني" عن "الاقتصاد الإيراني".

وتابع "الولايات المتحدة ستعزز جهودها لتوعية الدول والشركات على مغبة التعامل مع كيانات مرتبطة بالحرس الثوري، ونحذرهم من أننا سنعاقبهم إذا واصلوا تحدي تهديداتنا".

ولم يشر بومبيو إلى أي انفراج على مستوى عقد لقاء بين الرئيس ترامب ونظيره الإيراني حسن روحاني، فيما كثف القادة الأوروبيون والآسيويون جهودهم منذ بداية الأسبوع في الأمم المتحدة لعقد لقاء بين الرجلين.

يأتي ذلك بينما اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء الثلاثاء أن "ظروف استئناف سريع للمفاوضات" قد "توافرت".

لكن طهران طالبت برفع للعقوبات قبل أي استئناف للحوار.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.