تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هل يعتزل صلاح اللعب لصالح المنتخب المصري؟

محمد صلاح
محمد صلاح أ ف ب/ أرشيف

اندلع توتر غير مسبوق بين نجم نادي ليفربول الإنكليزي محمد صلاح والاتحاد المصري، عبر عنه صلاح عبر حذفه صفته كلاعب لمنتخب الفراعنة من على حسابه على تويتر. وجاء هذا التوتر، وفق مراقبين، على خلفية عدم تصويت الاتحاد المصري لصالح صلاح في مسابقة اختيار أفضل لاعب في العالم 2019، المنظمة من قبل الفيفا. وظهرت مخاوف مصرية من أن يضع أيقونة الكرة العربية حدا لمسيرته الدولية.

إعلان

شد انتباه متابعي النجم المصري، ومهاجم نادي ليفربول الإنكليزي، محمد صلاح، حذفه من على حسابه على تويتر إشارته إلى أنه يلعب للمنتخب المصري، ليوقد نار الجدل على مواقع التواصل وسط المصريين ومحبيه عموما في العالم العربي.

وقالت وسائل إعلام أن صلاح عبر بهذه الطريقة عن سخطه على الاتحاد المصري، لأنه، بحسبهم، لم يصوت له في اختيار أفضل لاعب في العالم في 2019، الذي ينظمه الاتحاد الدولي لكرة القدم، وفاز به نجم كرة القدم العالمية الأرجنتيني ولاعب نادي برشلونة ليونيل ميسي. وجاء النجم المصري رابعا بعد كل من ميسي، والبرتغالي كريستيانو رونالدو الذي حل ثالثا، والهولندي فرجيل فاندايك الذي جاء في المركز الثاني.

وحتى لا يفهم قراره أن ضد مصر أو المنتخب المصري، استدرك نجم ليفربول في تغريدة على حسابه، تظهره في صورة بألوان الفراعنة. وكتب في التغريدة أنه "مهما حاولوا يغيروا حبي ليكي ولناسك مش هيعرفوا". وعدل صلاح المعلومات الخاصة به على حسابه على تويتر، حاذفا بذلك أنه يلعب للفراعنة، عقب أن تم كشف أسماء الدول المصوتة لكل لاعب. وتبين أن صلاح لم يحصل إلا على صوت واحد، لم يكن لمصر.

الاتحاد المصري ينفي التصويت للاعب آخر وسط مخاوف من اعتزال صلاح للفراعنة

ونفى الاتحاد المصري أن يكون منح صوته للاعب آخر غير صلاح. وقرر "فتح تحقيق لمعرفة ملابسات تصويت مصر.."، معتبرا أن صوتيه المعبر عنهما لم يصلا للفيفا. وأشار إلى أنه "قام بالتصويت عن مصر كابتن المنتخب الوطني أحمد المحمدي بينما تولى التصويت عن المدير الفني الكابتن شوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأولمبي بعد إقالة الجهاز الفني السابق، وعدم تعيين جهاز فني جديد في ذلك الوقت". وأكد أن "كلا الصوتين قد منحا محمد صلاح نجم مصر المرتبة الأولى" في قائمة الاختيارات.

وشهدت علاقة صلاح مع الاتحاد المصري فترات من التوتر، حيث كانت وسائل إعلام قد تناقلت خبر تضايق مهاجم ليفربول من محاولة استغلال الاتحاد المصري له كرمز سياسي خلال معسكر الفراعنة في الشيشان. وذكرت أن النجم المصري عبر عن انزعاجه من إقامة الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف مأدبة عشاء، منحه خلالها "المواطنة الشرفية" ما عرضه لانتقادات وسائل الإعلام الإنكليزية، التي اتهمته بالمساهمة في تلميع صورة النظام الشيشاني، المعروف بانتهاكاته لحقوق الإنسان.

وأثارت الصحف البريطانية مخاوف مصرية من إمكانية وضع نجم ليفربول حدا لمسيرته في الكرة الدولية مع منتخب بلاده. ويعتبر مراقبون أن الخلافات التي تحصل بين صلاح والاتحاد المصري منذ مدة، قد تؤثر على مشاركته الفراعنة في المسابقات الرياضية المقبلة.

 

فرانس24

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.