تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بريطانيا: جونسون يتحدى المعارضة أن تطرح الثقة بالحكومة ويثير غضب البرلمانيين

نقاشات حادة للغاية في مجلس العموم البريطاني خلال الأربعاء 25 سبتمبر/أيلول 2019.
نقاشات حادة للغاية في مجلس العموم البريطاني خلال الأربعاء 25 سبتمبر/أيلول 2019. صورة من التلفزيون

قال مراسل فرانس24 في لندن أنور القاسم إن ما حدث الأربعاء في البرلمان البريطاني، عندما تحدى رئيس الوزراء بوريس جونسون المعارضة العمالية أن تطرح الثقة بحكومته، فتح جروحا جديدة بالنسبة لبوريس جونسون. وأضاف أن تصرفه أغضب البرلمانيين بشكل غير مسبوق. وكان جونسون قال: "على البرلمان إما أن يتنحى جانبا ويترك الحكومة تعمل على إنجاز بريكسيت، أو أن تطرح الثقة بالحكومة".

إعلان

تحدى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأربعاء خلال جلسة ساخنة لمجلس العموم، المعارضة العمالية أن تطرح الثقة بحكومته، وذلك غداة القرار التاريخي للمحكمة العليا الذي ألغى قراره بتعليق عمل البرلمان.

وقال جونسون: "على البرلمان إما أن يتنحى جانبا ويترك الحكومة تعمل على إنجاز بريكسيت، أو أن تطرح الثقة بالحكومة". وأضاف رافعا صوته للتغطية على صيحات استهجان نواب المعارضة: "هل سيتجرؤون على القيام بذلك؟ أم سيرفضون تحمل المسؤولية؟".

وقد وصف جونسون البرلمان بـ "المشلول الذي يواصل نسف المفاوضات" حول بريكسيت مع الاتحاد الأوروبي، ومكررا دعوته لإجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

وقال مراسل فرانس24 في لندن أنور القاسم إن ما حدث الأربعاء في البرلمان البريطاني فتح جروحا جديدة بالنسبة لبوريس جونسون. وأضاف أن تصرفه أغضب البرلمانيين بشكل غير مسبوق.

من جهته أكد زعيم المعارضة العمالية جيريمي كوربن أنه يريد استقالة بوريس جونسون، مشددا على أنه لن يدعم إجراء انتخابات مبكرة قبل التأكد من أنه لن يكون هناك خروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، وهو الأمر الذي يوافق عليه جونسون.

فرانس24

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.