تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الانتخابات الرئاسية التونسية: قيس سعيّد "غير مرتاح" لاستمرار سجن نبيل القروي

قيس سعيّد ونبيل القروي المرشحان المتأهلان للدورة الثانية من السباق الرئاسي التونسي.
قيس سعيّد ونبيل القروي المرشحان المتأهلان للدورة الثانية من السباق الرئاسي التونسي. أ ف ب / فرانس24

قال المرشح في الانتخابات الرئاسة التونسية قيس سعيّد الخميس إنه غير مرتاح لاستمرار سجن منافسه في الجولة الثانية، نبيل القروي. وقال أستاذ القانون الدستوري السابق في مقابلة بثها التلفزيون الرسمي إن "الوضع غير مريح بالنسبة" إليه، متمنيا أن يكون القروي "طليقا".

إعلان

قال المرشح في انتخابات الرئاسة في تونس قيس سعيّد الخميس في مقابلة بثها التلفزيون الرسمي إنه غير مرتاح لاستمرار سجن منافسه، نبيل القروي، قبل نحو ثلاثة أسابيع من جولة الإعادة بينهما.

وقال أستاذ القانون الدستوري السابق أول تعليق على هذا الموضوع المثير للجدل: "أتمناه (القروي) طليقا... الوضع غير مريح بالنسبة لي، ولكن الكلمة الفصل للقضاء ولا يمكنني التدخل في قرار دائرة الاتهام".

وكانت منظمات محلية وأجنبية قالت إن القروي لم يتمتع بفرصة متكافئة في الجولة الأولى ولم يتمكن من التوجه لناخبيه في مناظرات تلفزيونية، ودعت إلى منحه حق الاتصال بناخبيه. لكن سعيّد أجاب قائلا: "أنا على عكس الآخرين ليس لدي قنوات تلفزيونية ولا وسائل إعلام" في إشارة واضحة لمنافسه القروي الذي يملك قناة تلفزيون (نسمة) خصصت السنوات الثلاث الماضية للترويج لأنشطته الخيرية. وهو أيضا مؤسس جمعية خيرية تركز على تخفيف معاناة الفقراء.

للمزيد- تونس أمام مأزق قانوني ودستوري سواء فاز القروي أم خسر في الانتخابات الرئاسية

وفاز سعيّد والقروي في الجولة الأولى من الانتخابات التي أجريت في 15 سبتمبر/أيلول.

ونبيل القروي شخصية معروفة ومثيرة للجدل، ألقي القبض عليه قبل أسابيع من الانتخابات بشبهة التهرب الضريبي وغسل الأموال في قضية أقامتها منظمة مستقلة للشفافية قبل ثلاث سنوات.

ويحظى قيس سعيّد في الجولة الثانية من الانتخابات والتي لم يعلن عن موعد إجرائها لحد الآن، بدعم حركة النهضة الإسلامية وبعض المرشحين المحافظين بمن فيهم الرئيس السابق منصف المرزوقي إضافة إلى مستقلين منهم الصافي سعيد ولطفي المرايحي وسيف الدين مخلوف.

فرانس24/ رويترز

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.