تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل سبعة جنود نيجيريين في كمين نفذه متطرفون

إعلان

كانو (نيجيريا) (أ ف ب) - قتل مسلّحون على ارتباط بتنظيم الدولة الإسلامية سبعة جنود نيجيريين في كمين استهدف قافلة عسكرية هذا الأسبوع في شمال شرق البلاد، وفق ما أفاد ضابط عسكري رفيع وكالة فرانس برس الجمعة.

وهاجم المقاتلون الأربعاء الجنود باستخدام رشاشات ثقيلة وقذائف "آر بي جي" لدى مرورهم في منطقة خارج بلدة غوبيو، ما تسبب باندلاع اشتباكات عنيفة.

وقال الضابط الذي طلب عدم الكشف عن هويته "خسرنا سبعة جنود عندما تعرضت الشاحنة التي كانت تقلهم لهجوم بقذائف +آر بي جي+".

وأكّد مصدر عسكري آخر الهجوم الذي نفّذه مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية "ولاية غرب إفريقيا" لكن بدون أن يعطي حصيلة للقتلى.

وأصدر التنظيم بيانًا وتسجيلاً مصوراً قصيراً تبنّى عناصره فيهما قتل 14 جنديًا واحتجاز اثنين في الهجوم، بحسب موقع "سايت" الأميركي لرصد المواقع الجهادية.

وأفاد الجهاديون أنهم استحوذوا على أسلحة وذخيرة ومركبة عسكرية خلال الكمين.

لكن الضابط أصر على أنه "لم يتم احتجاز أي شخص" معتبراً أن إعلان تنظيم الدولة الإسلامية دعائي ليس أكثر.

وأفاد أن المتمردين "خسروا شاحنة وبعض مقاتليهم" في الهجوم.

وتنظيم الدولة الإسلامية "ولاية غرب إفريقيا" هو فصيل انشق عن جماعة بوكو حرام عام 2016.

وركّز على مهاجمة الجيش منذ منتصف 2018 بينما يعرف عن بوكو حرام تنفيذها هجمات ضد أهداف مدنية.

وأسفر النزاع الذي استمر لعقود في شمال شرق نيجيريا عن مقتل 35 ألف شخص ونزوح نحو مليونين.

وامتد العنف إلى النيجر وتشاد والكاميرون، ما دفع الدول الإقليمية لتشكيل تحالف لمواجهة المتطرفين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.