تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ألفا محتج يتظاهرون في عاصمة النيجر ضدّ الحكومة

إعلان

نيامى (أ ف ب) - لبى حوالى ألفي شخص دعوة المعارضة النيجرية للتظاهر في نيامي السبت، احتجاجاً على قانون الانتخابات، بحسب صحافي في فرانس برس.

وكتب المحتجون على اللافتات "لا للقانون الانتخابي ولهيئة الانتخابات غير التوافقية".

وردد المحتجون شعارات مناهضة للنظام قبل التجمّع أمام البرلمان، وكان من بينهم عدد من مناصري المعارض حمة أمادو الذي يعيش في المنفى.

ونظّمت هذه التظاهرة بعد نحو شهر من نشر هيئة الانتخابات الوطنية المستقلة الجدول الزمني للدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية المترافقة مع الانتخابات التشريعية في 27 كانون الأول/ديسمبر 2020، على أن تنظّم الانتخابات البلدية والمحلية في تشرين الثاني/نوفمبر.

وترفض المعارضة منذ عامين المشاركة في الهيئة الانتخابية، كما أنّها ترفض القانون الانتخابي.

وقال صومانا صاندا، المسؤول في التيار الديموقراطي النيجري الذي يتزعمه حمة أمادو، "نتظاهر تنديداً بالقانون الانتخابي وبالهيئة المشكلة على المقاس".

وانتخب رئيس النيجر محمدو يوسوفو (67 عاماً) لولاية رئاسية ثانية وأخيرة في آذار/مارس 2016، وأكد مراراً أنّه لن يعمل على تعديل الدستور لكي يتمكن من الترشح.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.