المعارضة الرومانية تعتزم طرح الثقة بالحكومة الأسبوع المقبل

إعلان

بوخارست (أ ف ب) - أطلقت المعارضة الرومانية الثلاثاء إجراء في البرلمان يرمي لطرح الثقة بالحكومة اليسارية الأسبوع المقبل.

ويتمثّل الإجراء بعريضة عنوانها "لإعادة بناء رومانيا لا بد من إطاحة حكومة (فيوريكا) دانشيلا بشكل عاجل"، وقد حصلت هذه العريضة على تواقيع 237 عضواً في مجلسي الشيوخ والنواب.

وعلى الرّغم من أنّ 233 صوتاً تكفي لسحب الثقة من الحكومة، إلا أنّ عدد الموقّعين على العريضة لا يضمن أنّهم سيصوّتون جميعاً ضدّ حكومة دانشيلا، لا سيّما وأنّ من بين الموقّعين أربعة أعضاء حاليين وسابقين في الحزب الحاكم (الحزب الاشتراكي الديموقراطي الروماني "بي أس دي").

وتعتزم المعارضة التصويت على سحب الثقة من الحكومة الأسبوع المقبل.

غير أنّ دانشيلا، وهي أيضاً زعيمة الحزب الاشتراكي الديموقراطي الروماني، بدت غير آبهة بالمساعي التي تقوم بها المعارضة للإطاحة بحكومتها.

وخلال مؤتمر صحافي عقدته الثلاثاء قالت رئيسة الوزراء التي مني حزبها بهزيمة نكراء في الانتخابات الأوروبية في أيار/مايو والتي انشقّ عنها أيضاً حليفها "تحالف الليبراليين والديموقراطيين" إنّ "هذه المذكرة بحجب الثقة لن تمرّ".

وبالإضافة إلى النكسات التي تتالت على الحزب الحاكم في الأشهر الأخيرة، فقد حُكم في نهاية أيار/مايو على الرجل القوي في الحزب، ليفيو دراغنيا، الذي كان يعتبر لفترة طويلة أقوى سياسي في البلاد، بالسجن لمدة ثلاث سنوات ونصف في قضية وظائف وهمية وقد أودع السجن بالفعل.