مصرع 14 شخصا جراء انهيار منجم عشوائي في شرق الكونغو الديموقراطية

إعلان

كينشاسا (أ ف ب) - قضى 14 شخصا الأربعاء جراء انهيار منجم عشوائي للذهب في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية، بحسب حصيلة غير نهائية أعلنتها الحكومة.

وأعلن وزير التضامن الوطني والعمل الإنساني ستيف مبيكايي في تغريدة "مصرع 14 شخصا، ونقل ثلاثة آخرين إلى المستشفى بعد تعرّضهم لإصابات خطيرة"، مؤكدا أن "عمليات البحث مستمرة".

وحصل الانهيار في منطقة كامبيني، الواقعة على بعد 180 كيلومترا إلى الجنوب من بلدة كيندو.

وأدلى الناشط في المجتمع المدني جاستن كايانغا أسوماني بحصيلة أولية للضحايا معلنا "العثور على 15 جثة، بينها جثتا امرأتين".

وغالبا ما يشهد القطاع المنجمي العشوائي في الكونغو الديموقراطية، وبخاصة مناجم الذهب، حوادث مميتة بسبب عدم التقيّد بمعايير السلامة وارتفاع نسب المخاطرة.

ويهرع عمّال المناجم المحليون إلى المناطق التي يتم فيها اكتشاف معادن ثمينة حيث يعمدون إلى حفر مناجم يكون مصيرها الانهيار في نهاية المطاف.

وقال كايانغا إن الحادث وقع قرابة الساعة الثانية عصرا حين كان "عشرات الأشخاص، بينهم أطفال وحوامل" يعملون في الموقع.

وفي حزيران/يونيو قضى أكثر من 40 عاملا منجميا في كولويزي الواقعة جنوب شرق الكونغو الديموقراطية بعد انهيار موقع للتنقيب عن النحاس تديره شركة "كاموتو كوبر" التابعة لشركة "غلينكور" السويسرية.

وقال كايانغا إن المنجم العشوائي في كامبيني كان يعمل منذ نحو عشر سنوات، ما يسلّط الضوء على "انعدام الرقابة وتقاعس الهيئات الحكومية".