تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ما الذي نعرفه حتى الآن عن الهجوم بسكين في مقر الشرطة بباريس؟

رويترز

تتواصل التحقيقات حول دوافع و ملابسات الهجوم بسكين داخل مقر الشرطة بباريس والذي خلف أربعة قتلى ومصابا بجروح خطيرة. المهاجم الذي قتل على الفور، كان موظفا في مقر الشرطة لمدة 16 عاما ومساعدا في قسم تكنولوجيا المعلومات بمقر الشرطة، حسب ما أفادت السلطات الفرنسية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.