تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الزعيمان الصيني والكوري الشمالي يشيدان بالصداقة بين بلديهما

إعلان

بكين (أ ف ب) - أشاد الرئيس الصيني شي جينبينغ بالعلاقة "الدائمة والسليمة والمستقرة" بين بلاده وكوريا الشمالية، بحسب ما أوردت الاحد وكالة الانباء الصينية الرسمية، مع احتفال البلدين بالذكرى السبعين لاقامة علاقات دبلوماسية بينهما.

من جهته وجه الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ اون رسالة للرئيس الصيني أكد فيها أن "الصداقة التي لا يمكن ضربها" بين البلدين "ستكون أبدية على درب استكمال قضية الاشتراكية"، بحسب الوكالة الكورية الشمالية الرسمية.

وكانت كوريا الشمالية من أوائل الدول التي اعترفت بجمهورية الصين الشعبية بعد قيامها في 1949.

وقال الرئيس الصيني إن العلاقة بين البلدين الآسيويين الجارين كان لها "دور مهم وايجابي في الحفاظ على السلم والاستقرار الاقليميين".

والتقى شي وكيم خمس مرات منذ آذار/مارس 2018.

وكان شي جينبينغ اول رئيس صيني يزور كوريا الشمالية منذ 14 عاما في رحلة ارتدت طابعا رمزيا كبيرا في حزيران/يونيو.

من جانبه قال كيم إن البلدين "سيدافعان دائما عن قضية الاشتراكية والحفاظ على السلم والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية والعالم".

وجاءت هذه العبارات الصينية الحارة بعد يومين من عرض عسكري ضخم احتفاء بالذكرى السبعين لقيام جمهورية الصين الشعبية، وغداة انتهاء مباحثات جديدة في السويد بين بيونغ يانغ وواشنطن حول البرنامج النووي الكوري الشمالي.

وقالت كوريا الشمالية إن مباحثات ستوكهولم فشلت.

وبحسب المبعوث الكوري الشمالي ميونغ جيل فان واشنطن "خيبت أملنا كثيرا"، لكن الولايات المتحدة قالت انها اجرت "مباحثات جيدة" مع كوريا الشمالية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.