تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوتين الاثنين في السعودية لبحث ملف النفط والأزمة الايرانية

إعلان

موسكو (أ ف ب) - يتوجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين الى السعودية ليبحث خصوصا ملف النفط والتوتر الذي تفاقم بين الرياض وطهران إثر الهجمات التي استهدفت منشأتين نفطيتين سعوديتين في ايلول/سبتمبر.

وفي إطار هذه الزيارة، الاولى منذ 2007، يلتقي بوتين الملك سلمان ويجري محادثات مع ولي العهد محمد بن سلمان، وفق ما صرح مستشار الكرملين يوري اوشاكوف للصحافيين.

واوضح ان المحادثات ستتناول التعاون بهدف ضمان استقرار اسعار النفط والوضع في كل من سوريا والخليج واليمن.

وتعاونت روسيا في الاعوام الاخيرة مع منظمة الدول المصدرة للنفط للحد من العرض، علما بأنها ليست عضوا فيها، ما ساهم في انتعاش الاسعار بعد تراجعها في شكل كبير بين 2014 و2015.

ومنتصف ايلول/سبتمبر، ارتفعت الاسعار في شكل مفاجىء بعد هجمات على منشأتين نفطيتين سعوديتين اجبرت الرياض على تقليص انتاجها في شكل كبير.

وحملت الولايات المتحدة والسعودية، ثم المانيا وبريطانيا وفرنسا، ايران مسؤولية تلك الضربات الجوية، لكن طهران نفت ذلك.

من جهتها، دعت روسيا المجتمع الدولي الى "عدم الخروج باستنتاجات متسرعة" عارضة على الرياض شراء منظومات روسية للدفاع الجوي بهدف حماية أراضيها.

وينتقل بوتين من السعودية الى الامارات حيث يلتقي ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، وفق الكرملين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.