تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طهران تعلن توقيف معارض "يعمل بإشراف" الاستخبارات الفرنسية

إعلان

طهران (أ ف ب) - أوقفت السلطات الإيرانية معارضًا اتهمته بالعمل "تحت إشراف الاستخبارات الفرنسية"، بحسب ما أعلن الحرس الثوري الاثنين.

وأفاد بيان الحرس الثوري أن روح الله زم الذي أدار قناة عبر تطبيق "تلغرام" "مناهضة للثورة" الإسلامية، اعتقل في إطار "عملية معقدة واحترافية" نفذها جهاز استخبارات الحرس الثوري.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن زم كان يعيش في المنفى في باريس لكن بيان الحرس الثوري لم يوضح مكان أو تاريخ توقيفه.

وأشار الحرس الثوري إلى أن المعارض الموقوف "تلقى توجيهات من جهاز الاستخبارات الفرنسي وحصل على دعم من أجهزة الاستخبارات الأميركية والنظام الصهيوني".

وأكد أن عناصر الحرس الثوري نجحوا في "خداع" أجهزة الاستخبارات الأجنبية وأوقفوه "باستخدام أساليب استخباراتية حديثة وإبداعية".

وقال إن العملية تظهر أن أعداء طهران "متخلفون عن اللحاق" بأجهزة الاستخبارات الإيرانية.

والعام الماضي، طالب وزير الاتصالات والمعلومات الإيراني جواد آذري جهرومي بإغلاق قناة زم "آمدنیوز"، مشيراً إلى أنها كانت تحض على تنظيم "انتفاضة مسلحة".

وتم لاحقًا حذف القناة التي كانت تحظى بنحو 1,4 مليون متابع.

وكان "تلغرام" بين شبكات التواصل الاجتماعي الأكثر شعبية في الجمهورية الإسلامية مع نحو 40 مليون مستخدم قبل أن يحجبه القضاء العام الماضي.

وحظرت السلطات بشكل مؤقت التطبيق عقب موجة تظاهرات خرجت مطلع العام 2018، مشيرة إلى أنه مكّن مجموعات في الخارج "مناهضة للثورة" الإسلامية من إثارة التوتر في البلاد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.