تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طوكيو 2020: خطط لنقل سباقات الماراتون والمشي الى سابورو بسبب الحرارة

إعلان

لوزان (سويسرا) (أ ف ب) - أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية الأربعاء أنها تخطط لنقل سباقات الماراتون والمشي خلال أولمبياد طوكيو 2020 الى مدينة سابورو في جزيرة هوكايدو بشمال اليابان، بهدف "حماية العدائين" من الحرارة المرتفعة المتوقعة في العاصمة خلال الصيف.

وأكدت اللجنة في بيان أنها "تخطط لنقل الماراتون وسباقات المشي الى سابورو التي استضافت الأولمبياد الشتوي عام 1972"، مشيرة الى أن ذلك "سيعني درجات حرارة أدنى بشكل كبير للعدائين خلال الألعاب الأولمبية".

وتستضيف العاصمة اليابانية دورة الألعاب الصيفية بين 24 تموز/يوليو والتاسع من آب/أغسطس 2020، حيث من المتوقع أن تكون الحرارة أعلى من 35 درجة مئوية. في المقابل، يتوقع أن تكون درجات الحرارة في سابورو التي تبعد نحو 800 كلم الى الشمال من طوكيو، أدنى بنحو خمس أو ست درجات مئوية خلال النهار، مما هي عليه في العاصمة.

وأكد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ أن "سلامة العدائين ورفاهيتهم هي دائما من أولوياتنا (...) تشكل الألعاب الأولمبية منصة للعدائين من أجل تقديم أفضل ما لديهم لمرة واحدة في حياتهم، وتضمن هذه التدابير توفير الظروف الملائمة لذلك".

الى ذلك، أكد رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني سيباستيان كو "نعمل مع اللجنة الأولمبية الدولية و(اللجنة المنظمة) لطوكيو 2020 على دارسة الظروف المناخية المتوقعة في أولمبياد العام المقبل (...) وعلى اقتراح نقل منافسات الطرق الى سابورو".

وسبق للعديد من الرياضيين أن أبدوا مخاوفهم من ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة خلال منافسات الأولمبياد الصيفي المقبل، وفي منافسات متعددة من السباحة في المياه المفتوحة، وألعاب القوى، وحتى كرة المضرب.

ويأتي الاعلان عن خطط نقل سباقات الطرق الى سابورو بدلا من طوكيو، في أعقاب بطولة العالم لألعاب القوى التي استضافتها الدوحة بين أواخر أيلول/سبتمبر وأوائل تشرين الأول/أكتوبر، وما رافقها من انتقادات على خلفية ارتفاع الحرارة والرطوبة والتأثير السلبي لذلك على الرياضيين.

وانسحب العديد من العدائين والعداءات من سباقات الماراتون والمشي في الدوحة، على رغم أن المنافسات انطلقت عند منتصف الليل.

وأكدت اللجنة الأولمبية أنها "ستبحث (نقل السباقات) مع كل الأطراف المعنيين"، لا سيما مدينة طوكيو واتحاد القوى وأصحاب حقوق البث التلفزيوني.

وستعقد لجنة التنسيق لأولمبياد طوكيو جلسة خاصة خلال اجتماعها المقرر بين 30 تشرين الأول/أكتوبر والأول من تشرين الثاني/نوفمبر، لمناقشة تدابير مكافحة الحرارة المرتفعة.

وسبق للعاصمة اليابانية ان استضافت الأولمبياد الصيفي عام 1964، وأقيمت حينها منافسات الماراتون في ساعات الظهيرة، لكن الدورة كانت مقامة في تشرين الأول/أكتوبر بدلا من أشهر الصيف.

ايبي/ر م/كام

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.